إب.. وفاة امرأة بخطأ طبي وعصابة مسلحة تعتدي على دكتور جامعي

إب.. وفاة امرأة بخطأ طبي وعصابة مسلحة تعتدي على دكتور جامعي

تُوفيت امرأة بخطأ طبي، في أحد مستشفيات مدينة إب، في ظل غياب انتشار الأخطاء الطبية بشكل غير مسبوق في محافظة إب وسط اليمن.

وقالت مصادر طبية، إن امرأة توفيت في مستشفى بمدينة إب، نتيجة خطأ طبي تعرضت له.

وبحسب شكوى لأسرة المرأة التي تدعى "بشرى علي حسن صالح" 20 عاما، أكدت خلالها وفاة ابنتهم بخطأ طبي في مستشفى حكومي بمدينة إب.

وزادت حدة الأخطاء الطبية وتوسعت بشكل لافت، في ظل غياب أي دور للجهات المعنية الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي، حيث تستغل المليشيا الأخطاء والإهمال في المستشفيات لجلب الأموال وإبتزاز المشافي، بعيدا عن الإلتزام بالمعايير والقوانين الصحية الملزمة ومحاسبة المقصرين.

وفي موضوع ثانٍ، اعتدت عصابة مسلحة على دكتور جامعي ونجله بمحافظة إب، بالتزامن مع انتهاكات واسعة تشهدها المحافظة الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي.

وقالت مصادر محلية إن أستاذا جامعيا تعرض للإعتداء هو و نجله، من قبل عصابة مسلحة في منطقة "جبل ربي" شمال مدينة إب.

وبحسب المصادر فإن استاذ البيئة والموارد الطبيعية المشارك بجامعة إب د.عبدالله الذيباني، هو من تعرض للإعتداء حيث كان برفقة نجله وترصدته العصابة، نتيجة خلافات مع أحد جيرانه.

وفي حادثة أخرى تعرض منزل مواطن يدعى " موسى امين احمد يحيى مجلي" 30 عاماً، للسرقة في مديرية بعدان، وسط زيادة وإنتشار غير مسبوق لجرائم السرقات والسطو على ممتلكات المواطنين.

وتشهد محافظة إب فوضى أمنية عارمة زادت معها حدة الجريمة وأعمال القتل والنهب والسطو على ممتلكات المواطنين العامة والخاصة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى