محلات الصرافة في عدن تغلق أبوابها احتجاجاً على تدهور العملة والوضع الاقتصادي

محلات الصرافة في عدن تغلق أبوابها احتجاجاً على تدهور العملة والوضع الاقتصادي

أكدت مصادر محلية أن محلات الصرافة في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن أغلقت عصر اليوم الأربعاء أبوابها وأوقفت تعاملاتها البنكية، استجابة لدعوة جمعية الصرافين .

وقالت مصادر محلية لـ " الصحوة نت " إن محال الصرافة أغلقت أبوابها أمام المواطنين منذ عصر اليوم الأربعاء وأوقف تعاملات البيع والشراء للعملات الأجنبية عقب إعلان جمعية صرافي عدن مساء أمس الثلاثاء عن إضراب شامل لكافة محلات الصرافة في المدينة .

وكانت جمعية صرافي عدن قد دعت في بيان لها مساء أمس الثلاثاء الى إضراب شامل لكافة محلات الصرافة احتجاجا على ما آلت إليه الحالة الاقتصادية واستمرار تدهور العملة المحلية.

وقالت الجمعية في بيانها انه وبعد استنفاذ كافة الوسائل وبذل الجهود والسعي الحثيث للوصول إلى كافة الحلول الجذرية التي طالبت بها الجمعية.

وطالبت الجمعية كافة الجهات الرسمية وفي مقدمتها الحكومة وكافة السلطات المركزية ذات الاختصاص والسلطات المحلية باتخاذ خطوات طارئة ومواقف بناءة للوقوف بحزم ومسؤولية تجاه الوضع الاقتصادي.

وأكدت الجمعية  أن اتخاذ قرار الإضراب لن يتم رفعه مالم تكن هناك خطوات فعلية تضمن للشعب حل جذري نلمسه واقعا في استعادة أوضاعه الاقتصادية والمعيشية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى