البنك الدولي يتوقع نمو اقتصادات الخليج 2.2 بالمئة في 2021

البنك الدولي يتوقع نمو اقتصادات الخليج 2.2 بالمئة في 2021

توقع البنك الدولي، الأربعاء، عودة اقتصادات مجلس التعاون الخليجي إلى تحقيق نمو نسبته 2.2 بالمئة في 2021، بعد عام من التعثر الاقتصادي.

وذكر البنك في تقرير "جائحة كورونا والطريق إلى التنويع الاقتصادي" الصادر اليوم، أن هذا النمو يدعمه تعافي الاقتصاد العالمي بنسبة يتوقعها عند 5.6 بالمئة خلال 2021، وانتعاش الطلب العالمي على النفط وأسعاره العالمية.

وأصابت جائحة كورونا، وهبوط الطلب العالمي على النفط وأسعاره، دول الخليج بأزمة صحية وصدمة هزت أسواق السلع الأولية، مما أدى إلى انكماش إجمالي الناتج المحلي بنسبة 4.8 بالمئة في 2020.

وتوقع البنك استمرار عجز المالية العامة معظم فترة التنبؤات، وأن تستمر الكويت والبحرين وعُمان، وهي الدول التي سجَّلت أكبر عجز في الموازنات العامة في 2020، في تسجيل عجز طيلة السنوات 2021-2023.

وأدى تخفيض إنتاج النفط وهبوط متوسط أسعاره في 2020، إلى أدنى مستوى له في أربعة أعوام عند 41.30 دولاراً للبرميل، إلى تقليص صادرات الخليج من السلع والخدمات بنسبة 8.1 بالمئة.

كما تحول فائض الحساب الجاري البالغ 6.8 بالمئة من إجمالي الناتج المحلي في 2019، إلى عجز قدره 2.9 بالمئة في 2020.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى