استشهاد وجرح 28 مدنياً بنيران مليشيا الحوثي في الحديدة خلال شهر يوليو

استشهاد وجرح 28 مدنياً بنيران مليشيا الحوثي في الحديدة خلال شهر يوليو

استشهد وأصيب 28 مدنيًا؛ بينهم نساء وأطفال من سكان مناطق الحديدة وتعز بالساحل الغربيّ، في شهر يوليو المنصرِم، بنيران مليشيات الحوثي الإرهابية، في إطار سلسلة جرائمها وانتهاكاتها بحق المدنيين.

 ونقل "المركز الإعلامي لألوية العمالقة عن مصدر طبي، أن المستشفيات في المناطق المحررة بالساحل الغربيّ، استقبلت خلال شهر يوليو 28 مدنيًا، بينهم طفلان وامرأة؛ أصيب بعضهم وقتل آخرون بمختلف أنواع الأسلحة الحوثية.

وأوضح المصدر، أنّ من بين الضحايا (25) مدنيًا بينهم طفلان وامرأة، أُصيبوا بجروح متفاوتة وصفت بعضها بالخطيرة، بينما بلغ عدد القتلى (3) مدنيين.

وأكّد المصدر، أنّ إصابات المدنيين تنوعت بين شظايا ألغام من مخلفات الحوثيين، وشظايا قذائف هاون، وشظايا طائرات مسيرة، ورصاص القناصة، والأسلحة المتوسطة.

وأشار المصدر إلى أن مديرية (الدُّريهمي)، كان فيها أكثر الضحايا؛ إذ بلغ عددهم 17 مدنيًا، فيما توزعت بقية حالات الضحايا على مديريات موزع وحَيْس والمخا.

وتواصل مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران ارتكاب جرائم بشعة في مختلف مديريات محافظة الحديدة وسط صمت أممي ودولي، سيما من الفرق الأممية المشرفة على تنفيذ الاتفاق الخاص بالمحافظة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى