إصابة عدد من المواطنين في إب عقب مهاجمتهم من قبل الكلاب الضالة

إصابة عدد من المواطنين في إب عقب مهاجمتهم من قبل الكلاب الضالة

شكا مواطنون بمحافظة إب وسط اليمن، من انتشار الكلاب الضالة بشكل كبير في شوارع وأحياء مدينة إب عاصمة المحافظة.

وقالت مصادر محلية إن مواطنين بينهم أطفال وكبار سن، أصيبوا بعضات كلاب وسط مدينة إب، بالتزامن مع تسجيل ضحايا آخرين في مختلف مديريات المحافظة.

وأفاد الأهالي أن اللقاح الخاص بداء الكلب معدوم في المراكز والمستشفيات الحكومية ويباع في الصيدليات الخاصة بأسعار خيالية، تتسبب بعدم أخذها نتيجة تردي الأوضاع الاقتصادية وهو ما يساهم في سقوط ضحايا كثر من المواطنين.

وتحدث شهود عيان عن وصول عدد من المصابين بعضات الكلاب بينهم أطفال إلى مركز التداوي بمستشفى ناصر بمدينة إب، في الوقت الذي لم يجدوا لقاح داء الكلب إلا في صيدليات خارجية وبمبالغ كبيرة، بالرغم من صرفه لمخازن مكتب الصحة الخاضعة لسيطرة المليشيا، عبر منظمات خارجية بشكل مجاني.

وأكد مصدر طبي آخر، انعدام أمصال اللقاحات الخاصة بداء الكلب في مكتب الصحة بالمحافظة وبقية الفروع  في المديريات.

وأضاف المصدر أن أمصال ولقاحات داء الكلب تباع في السوق السوداء وبمبالغ كبيرة على أهالي المصابين، بالإضافة إلى ان المصاب يأخذ خمس لقاحات بين الفينة والأخرى وهو ما يرهق تلك الأسر والتي تتخلى عن اللقاح في بعض الأحيان ما يساهم في ارتفاع وفيات داء الكلب في المحافظة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى