المخلافي يلتقي وزير الداخلية الماليزي عقب القبض على خلية للحوثيين

المخلافي يلتقي وزير الداخلية الماليزي عقب القبض على خلية للحوثيين

 

بحث نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية اليوم عبدالملك المخلافي مع وزير الداخلية الماليزي داتو سري حميدي ، التعاون بين البلدين في المجال الأمني عقب اعلان ماليزيا القبض على خلية تنتمي لجماعة الحوثيين خططت لاغتيال مسؤولين خليجيين .

 

واستعرض المخلافي في اللقاء خلفيات الانقلاب على الشرعية الدستورية من قبل ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية وتداعيات ذلك على السلم والأمن والاقتصاد اليمني وصولاً إلى حالة الحرب التي تأثرت بها اليمن في كافة أرجائه.

 

ولفت الى المساعي التي بذلتها الحكومة الشرعية للوصول إلى تسويةٍ سلمية للأزمة واجهها الانقلابيون بالتعنت التام والرفض لكل مبادرات السلام المقدمة من المجتمع الدولي والإقليمي، حسب ما ذكرته وكالة سبأ الرسمية .

 

واعرب وزير الخارجية عن تقدير اليمن للمواقف الماليزية المشرفة في مساندة اليمن خلال فترة عضويتها في مجلس الأمن الدولي ووقوفها المطلق مع الشرعية الدستورية مما أثمر عن صدور القرارات الدولية المتعلقة باليمن والتي أكدت على عدم القبول بالانقلاب وتبعاته.

 

وأكد على توطيد أواصر التعاون بين البلدين الشقيقين، لا سيما فيما يتعلق بأوضاع الجالية اليمنية الكبيرة في ماليزيا كونها من الدول التي بادرت في فتح أبوابها لليمنيين في هذه الأزمة وقدمت العديد من الامتيازات والتسهيلات لليمنيين .

 

من جانبه أعرب نائب رئيس الوزراء الماليزي وزير الداخلية عن سعادته بهذه الزيارة التي تؤكد عمق العلاقات التاريخية والمعاصرة بين البلدين ، مؤكداً أن ماليزيا كانت ولا تزال ترحب بالأشقاء اليمنيين وتدعم الشرعية الدستورية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي، وأن هناك استعداد تام لدى الجانب الماليزي للتعاون في كافة المجالات.

حضر اللقاء سفير اليمن في كوالالمبور الدكتور عادل باحميد ومختص دائرة آسيا بمكتب الوزير ريدان خلب والسكرتير ثاني بالسفارة اليمنية أحمد المعافا ومن الجانب الماليزي رئيس دائرة غرب آسيا بالخارجية الماليزية داتو راجا رضا.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى