تواصل انهيار العملة المحلية ومواطنون يشكون من ارتفاع جنوني للأسعار

تواصل انهيار العملة المحلية ومواطنون يشكون من ارتفاع جنوني للأسعار

أكدت مصادر مصرفية استمرار انهيار العملة المحلية أمام العملات الأجنبية في العاصمة المؤقتة عدن جنوب البلاد.

وقالت مصادر مصرفيه لـ "الصحوة نت" إن الدولار الأمريكي اقترب من كسر حاجز الألف الريال اليمني في عدن حيث وصل سعر الصرف خلال تعاملات اليوم الاثنين الى 996 ريال يمني مقابل الدولار الواحد و1000 ريال يمني مقابل بيع الدولار الواحد.

وأضافت المصادر أن سعر صرف الريال السعودي شهد ارتفاعا هو الآخر حيث وصل سعر شراء الريال السعودي الواحد الى 259 ريال يمني في حين بلغ سعر بيع الريال السعودي 261 ريال يمني.

بدورهم عبر مواطنون عن قلقهم ومعاناتهم من الانخفاض المستمر في سعر العملة والذي بدوره ينعكس سلبا على حياتهم ويكون له تأثيرات مباشرة على قدرة الناس في شراء المواد الأساسية ومتطلباتهم في مواجهة أعباء الحياة خصوصا مع اقتراب عيد الأضحى المبارك.

وأشار المواطنون الى انه مع استمرار هذا الانهيار المتسارع يصبح الوضع المعيشي في عدن واليمن بشكل عام غايه في الصعوبة في ظل عدم وجود أية إجراءات في الحفاظ على استقرار العملة وإيقاف انهيارها المستمر الذي فاقم من رداءة الوضع الإنساني في اليمن بشكل عام.

ويأتي هذا الانهيار التاريخي للريال اليمني بالتزامن مع موجة غلاء وارتفاع في اسعار السلع الغذائية ارتفاعا مفاجئا شكل عبا جديدا على المواطن وزاد من مفاقمة الوضع الانساني والمعيشي بالمدينة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى