مواطنون:مليشيات الحوثي كابوس جاثم على صدورنا وننتظر يوم الخلاص بفارغ الصبر

مواطنون:مليشيات الحوثي كابوس جاثم على صدورنا وننتظر يوم الخلاص بفارغ الصبر مواطنون يتسوقون داخل سوق المدينة القديمة صنعاء

خيبة أمل غير مسبوقة تحيط بالشارع اليمني الذي لا يطيق التعايش مع مليشيات الحوثي الارهابية، فبعد سبع سنوات من الانقلاب واختطاف الدولة يخبرك رجل الشارع البسيط بأن "عاد المراحل طوال" ولديه قناعة راسخة بأن المجتمع الدولي لا يريد انهاء الصراع، وان الحوثيين ربما ليسوا اداة بيد إيران وحدها، بل العديد من الدول ايضاً.

مليشيات الحوثي، كما يقول الحاج "صالح" من ابناء محافظة عمران؛ "اصبحت كابوسا جاثما على صدور اليمنيين واصبح الشعب اليمني من اقصاه الى اقصاه يحلم باليوم الذي يزول فيه هذا الكابوس"، ويضيف: "إن هناك في المجتمع الدولي من لا يريد لهذا الكابوس ان ينتهي، حد تعبيره، لأن الحوثيين يقدمون لتلك الجهات خدمات لا يمكن ان يقدمها غيرهم ولذلك فهي حريصة على بقاء الانقلاب وشرعنته".

فيما قالت الحاجة "صبرة" من ابناء محافظة تعز، في حديثها للصحوة نت: "على العالم ان يدرك بأن الحوثيين لا خير فيهم لا لشعبهم ولا لغيرهم فهم لا عهد لهم ولا ميثاق".

وتابعت: "اناشد المجتمع الدولي ان ينظر للحوثيين على انهم جماعة ارهابية قتلت الناس وشردتهم وقطعت ارزاقهم واختطفتهم من بيوتهم واودعتهم السجون والمعتقلات السرية ونهبت الثروات ودمرت البلاد واذا استمروا في الحكم اكثر فسيهاجر اليمنيون الى جميع بلدان العالم طلباً للعيش الكريم".

وأكدت ان المجتمع الدولي لا يريد التخلص من هذه الشرذمة، ولا ندري الى متى سيظل هذا العذاب، ومتى سيقتنع العالم بأن من حقنا ان نعيش كما تعيش شعوبهم.

من جانبه، يرى "محمود" من ابناء صنعاء، بأن معركة التحرير ماضية على قدم وساق رغم كل الضغوطات والمصاعب التي تعترض سير المعركة، وسيكون النصر بأيادي يمنية خالصة بمساعدة الاشقاء العرب في التحالف، ولا يجب ان يعول اليمني كثيرا على المواقف الدولية التي تتغير بتغير المصالح.

ويضيف محمود في حديثه للصحوة نت المعركة هي معركتنا نحن ومعركة العرب كلهم ضد التوسع الفارسي وينبغي علينا ان نخوض المعركة بثبات ويقين ان الله معنا والحق والوطن والشعب كله معنا وفي الاخير سينحني العالم لارادة الشعب اليمني مهما طال امد النصر فهو قادم لا محالة.

اما " زكريا" من ابناء محافظة المحويت، فيؤكد بأن "الظلم لن يدوم مهما طال ولا بد لكل ظالم من نهاية، حسب تعبيره، ويرى ايضاً بأن شعوب واحرار العالم بأكمله يساندون اليمن في حربه المقدسة للخلاص من الكهنوت والرجعية ومهما كانت الصعوبات لن تثني اليمنيين عن خيار الحرية ".

ويؤكد " سلطان" من محافظة حجة ان جماعة الحوثي "ستغرق في دماء اليمنيين عاجلا ام اجلا ولن تنفعها ايران ولا غيرها وذلك حسب السنن الكونية الالهية، حد وصفه، ويضيف قائلاً: "اي رهان على غير الشعب اليمني فهو رهان خاسر ومن يستقوي بالخارج في مواجهة شعبه وتدمير بلده فنهايته لابد انها ستكون وخيمة وفي التاريخ العبر، لقد تضررنا كثيرا من هذه الحرب.. ومنذ جاء الحوثيون لم نعرف يوما هنيئاً.. ومع ذلك سنصبر على الجوع والاذى حتى تتحرر البلاد ولو متنا في سبيل ذلك، المهم ان لا يكبر اولادنا في ظل سيطرة الحوثيين.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى