المفوضية السامية تنفي مزاعم تسلم أوراق اعتماد ممثلها للميليشيا الانقلابية

المفوضية السامية تنفي مزاعم تسلم أوراق اعتماد ممثلها للميليشيا الانقلابية

نفى المتحدث الرسمي باسم المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة روبرت كولفيل الأخبار التي تناولتها وسائل الإعلام المحسوبة على طرفي الانقلاب ( الحوثي وصالح ) بشأن قيام ممثل مكتب المفوض في اليمن العبيد احمد العبيد بتقديم اوراق اعتماد لحكومة الانقلابيين.

وقال كولفيل في بيان تلقته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) انه ووفق الممارسات المتعارف عليها دوليا فان منسق الشؤون الانسانية الممثل المقيم للأمم المتحدة يقدم اوراق اعتماده الى الحكومة الرسمية للدولة المعنية والمعترف بها دوليا .. مشيرا الى ان اللقاء الذي عقد بصنعاء في 28 فبراير 2017م بين العبيد ووزير خارجية الميليشيا الانقلابية كان اجتماع مجاملة ولم تقدم اوراق اعتماد خلاله اطلاقا كونها سلطة غير شرعية.

واكدت المفوضية انه قبل تعيين العبيد قامت المفوضية بإجراء المراسلات الضرورية والاجرائية مع السلطات الرسمية لتمكين العبيد من عمله .

وأضاف " ان ممثل المفوضية السامية لحقوق الانسان في اليمن على اتصال دائم مع الحكومة اليمنية في عدن وان العبيد سيقوم باللقاء بالسلطات المعنية حين تسمح الفرصة بذلك ".

وكانت وزارة الخارجية قد احتجت رسميا لدى المفوضية على لقاء ممثلها في اليمن مع الانقلابيين مما أضطر المفوضية لتوضيح موقفها وتأكيدها أنها لا تعترف الا بالحكومة المعترف بها دوليا .

 

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى