الحكومة تتوعد المسؤولين عن الجرائم بالملاحقة القضائية باعتبارهم مجرمي حرب

الحكومة تتوعد المسؤولين عن الجرائم بالملاحقة القضائية باعتبارهم مجرمي حرب محطة الوقود في مارب التي تعرضت للقصف الحوثي

قال وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني إان الجرائم والانتهاكات المروعة التي ترتكبها مليشيا الحوثي المدعومة من ايران، فضائع غير مسبوقة في التاريخ اليمني".

وأضاف معمر الإرياني في تصريح لوكالة الانباء اليمنية (سبأ) "إن الممارسات الإجرامية التي تتكرر بشكل يومي بحق المدنيين في العاصمة المختطفة صنعاء وباقي المناطق الخاضعة لسيطرة المليشيا الحوثية تجسد همجيتها ووحشيتها، وتؤكد أنها لا تختلف في ممارساتها عن باقي التنظيمات الإرهابية".

وأشار الارياني إلى أن تلك الجرائم والانتهاكات تعكس استخفاف مليشيا الحوثي بأرواح الناس وانتهاجها سياسة الإرهاب المنظم، وتعمدها اذلال ملايين المواطنين في مناطق سيطرتها بهدف تطويعهم واخضاعهم، واستهتارها بالقوانين والمعاهدات الدولية المنظمة لحقوق الانسان.

ولفت الارياني، إلى أن الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها مليشيا الحوثي الإرهابية بحق المواطنين في المناطق الخاضعة لسيطرتها لن تسقط بالتقادم ولن تمر دون عقاب..مؤكدا أن المسئولين عنها سواء كانوا قيادات أو أفراد سيخضعون للمحاسبة، وسيلاحقون في المحاكم الدولية باعتبارهم مجرمي حرب.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى