مقاومة المحويت: أبناء المحافظة قدموا تضحيات جسيمة وانحازوا لمشروع الدولة

مقاومة المحويت: أبناء المحافظة قدموا تضحيات جسيمة وانحازوا لمشروع الدولة من اللقاءات الموسعة التي تنظمها السلطة المحلية لاسناد الجيش والمقاومة

قال القيادي في مقاومة محافظة المحويت الاستاذ محمد الربع مدير عام مديرية شبام "إن  المحويت كانت ولا تزال من أوائل المحافظات المسارعة  في اسناد الشرعية وجيشها ومقاومتها وتقديمها المئات من الشهداء والجرحى وسطرت المحويت ملاحم بطولية في مقاومة المليشيا الكهنوتية".

وأضاف "الربع" أننا مستمرون في دعم وإسناد الجيش الوطني ونتوقع أن تنصف الدولة أبناء المحويت بما يتناسب مع تضحياتهم بعد أن تعرضوا للتهميش والاقصاء في العقود السابقة".

من جانبه أكد القيادي في مقاومة المحويت الدكتور أحمد قطينة أهمية التعبئة العامة في إسناد الجيش الوطني ليس مقتصرا الدفاع عن مأرب بل لاستعادة الجمهورية وعودة مؤسسات الدولة.

وأوضح الدكتور قطينة أن مليشيا الحوثي لن تقبل بالسلام كونها لا تعيش إلا على الفتن والحروب ، والسلام يعني نهايتها ونهاية مشروعها وفكرها.

وأضاف "أن السلام مطلب الشعب والشرعية لكنه مع الحوثي وهم وسراب، والحسم هو اسرع الطرق لإنهاء معاناة اليمنيين".

الجدير بالذكر أن السلطة المحلية بمحافظة المحويت تنظم لقاءات موسعة على مستوى المديريات للوجهاء والقيادات العسكرية والشباب للتعبئة العامة والنفير لإسناد الجيش الوطني في معركته ضد الإنقلاب الحوثي الإرهابي.

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى