رئيس الوزراء: جرائم الحرب الحوثية لن يفلت مرتكبيها من العقاب وستلاحقهم دماء الأبرياء حتى اجتثاث مشروعهم

رئيس الوزراء: جرائم الحرب الحوثية لن يفلت مرتكبيها من العقاب وستلاحقهم دماء الأبرياء حتى اجتثاث مشروعهم

أكد رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، ان الجريمة الإرهابية التي ارتكبتها مليشيا الحوثي الانقلابية باطلاق صاروخ باليستي وطائرة مفخخة استهدف محطة وقود في حي سكني بمدينة مأرب، ما اسفر عن استشهاد ١٧ مدنياً بينهم طفلة واصابة خمسة اخرين، وكل ما سبقها من جرائم حرب ارتكبتها المليشيات لن يفلت مرتكبيها من العقاب، وستلاحقهم دماء هؤلاء الأبرياء حتى اجتثاث مشروعهم الدموي والتدميري.

وقدم رئيس الوزراء، خلال اتصال هاتفي اجراه اليوم بمحافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، التعازي بالضحايا المدنيين الذين استشهدوا جراء هذا العمل الإرهابي والاجرامي للمليشيات الحوثية.. متمنيا الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

وأوضح الدكتور معين عبدالملك، ان لجوء مليشيات الحوثي كعادتها الى استهداف المدنيين مع فشل تصعيدها العسكري وخطتها المدعومة إيرانيا للسيطرة على مارب وما تكبدته من خسائر بشرية ومادية كبيرة، يعكس النهج الدموي لهذه العصابات الاجرامية التي تسعى الى افشال أي توجه نحو السلام.

 مشيرا الى ان هذه المذبحة الدموية بحق الأبرياء هي الرد العملي والمتوقع من مليشيات إرهابية على الجهود الدولية لإحلال السلام، تنفيذا لأجندة ومشروع ايران لابتزاز العالم.

داعيا الأمم المتحدة والمجتمع الدولي الى اتخاذ موقف واضح يرقى الى حجم المجازر الإرهابية والجرائم التي تتمادى المليشيات الحوثية في ارتكابها يوميا ضد المدنيين والنازحين مستغلة هذا الصمت والتساهل الدولي.

واطلع رئيس الوزراء من محافظ مأرب الى تقرير اولي حول تفاصيل هذه المجزرة الإرهابية التي ارتكبتها مليشيا الحوثي، مؤكدا انها تعبر عن النفسية الجبانة لقياداتها بعد الضربات الموجعة التي تلقتها على يد أبطال الجيش الوطني والمقاومة وصقور الجو في أطراف محافظة مأرب..

مشيرا الى مجمل التطورات في المحافظة في الجوانب العسكرية والأمنية والخدمية والتنموية وما تبذله السلطة المحلية من جهود للتعامل معها.

وحيا رئيس الوزراء عاليا الدور البطولي للجيش الوطني والمقاومة الشعبية ورجال القبائل والشعب اليمني وبدعم من تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة، في معركة استكمال استعادة الدولة وتحرير كامل تراب الوطن من العصابة الحوثية المدعومة إيرانيا.

مؤكدا ان الحكومة وبتوجيهات من فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، تضع في أولى أولوياتها تقديم كامل الدعم للجيش الوطني والمقاومة ورجال القبائل في هذه المعركة المصيرية حتى استكمال انهاء الانقلاب واستعادة الدولة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

admin@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى