الحكومة تبدأ بصرف مرتبات الجيش والأمن غداً الثلاثاء

الحكومة تبدأ بصرف مرتبات الجيش والأمن غداً الثلاثاء


أعلنت الحكومة اليمنية ، البدء من يوم غد الثلاثاء، بصرف رواتب القوات المسلحة والأمن في جميع المناطق العسكرية بعد تجاوز كافة الاشكالات التي ادت الى تأخير عملية الصرف.

وأفاد المتحدث الرسمي باسم الحكومة راجح بادي لوكالة الانباء اليمنية (سبأ) باستكمال جميع التجهيزات الخاصة بصرف المرتبات، بما في ذلك ايصال المبالغ الخاصة بكل منطقة عسكرية.. مرجعا التأخير الى عملية مراجعة وفحص كشوفات المرتبات من قبل لجان مختصة بعد اكتشاف عدد من الحالات تتضمن بطاقات مزورة وتلاعب بالرتب العسكرية، وتكرار في الصرف.

وأوضح ان عملية المراجعة استكملت بنجاح وخاصة في المنطقتين العسكريتين الثالثة والرابعة وتم تنقية الكشوف من الاخطاء والتجاوزات التي شابتها.. مؤكدا ان المراجعة والتصحيح في اطار المؤسسة العسكرية والامنية، واعادة بنائها على اسس وطنية ومعايير مهنية تنفيذا لمخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل، يصب في مصلحة الوطن والشعب اليمني واجياله القادمة.

ولفت الى ان الاخطاء التي حدثت خلال ذلك واغلبها غير متعمدة هي امور طبيعية وواردة اثناء انجاز عمل بهذا المستوى الوطني الكبير، لكن الاهم هو وجود ارادة سياسية قوية بعدم تمرير او تجاوز اي خطا وتصحيحها اولا باول.

وأعرب المتحدث الرسمي باسم الحكومة، عن ثقته بتفهم ابطال المؤسسة العسكرية والامنية وتقديرهم بان اي تأخير في صرف المرتبات هو ناتج عن اسباب موضوعية مبررة، خاصة في ظل الظرف الاستثنائي الراهن الذي يتطلب تضافر الجهود وتغليب المصلحة الوطنية العليا، للبناء فوق ارضية صلبة للسير نحو اليمن الاتحادي الجديد، مع اقتراب ازاحة كابوس الانقلاب وطوي صفحته الى غير رجعة.

ونوه بالتضحيات الخالدة التي يقدمها ابناء الجيش الوطني والامن ومعهم الغالبية العظمى من ابناء الشعب اليمني، وهم يدافعون عن الوطن والثورة والجمهورية، ويصنعون الانتصارات المتوالية على طريق استكمال انهاء ابشع انقلاب وحشي ودموي وطائفي عرفته اليمن في تاريخها من قبل مليشيا الحوثي وصالح بدعم ايراني.

وجدد بادي، التأكيد على التزام الحكومة الشرعية بمسؤوليتها الوطنية والاخلاقية تجاه جميع ابناء الشعب اليمني دون استثناء، وصرف مرتبات جميع موظفي الدولة، مطالباً الانقلابين بتوريد كافة الإيرادات إلى البنك المركزي عدن وفروعه في المحافظات.

وأشاد بالتعاون الاخوي الصادق من قبل التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، بقيادة المملكة العربية السعودية والامارات ، وباقي دول التحالف التي تساند وتدعم بسخاء جهود القيادة السياسية والحكومة للتغلب على العراقيل والصعوبات ومعالجة الآثار الكارثية الناجمة عن الحرب التي اشعلتها مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية، واستجابتهم لنداء الشعب اليمني لاستعادة دولتهم المختطفة من عصابات التمرد والانقلاب.. مؤكدا ان تلك المواقف الشجاعة والاخوية والتضحيات ستظل خالدة في ذاكرة ووجدان الشعب اليمني واجياله القادمة.


اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى