حملات سطو حوثية جديدة تهدد بإفلاس شركات تجارية كبيرة

حملات سطو حوثية جديدة تهدد بإفلاس شركات تجارية كبيرة

كشف تجار يمنيون عن تعرضهم للإجراءات التعسفية من قبل ميلشيات الحوثي الارهابية لإجبارهم على دفع نصف أموالهم للمليشيا.

وقال مصدر في الغرفة التجارية في صنعاء "إن أكثر من 20 رجل أعمال بارز غالبيتهم يمتلكون شركات تجارية كبرى يتعرضون لمضايقات من المليشيا وصلت إلى المطالبة بتوريد نصف الأرباح إلى جيوب قياداتها".

وأضاف "أن المليشيا لم تعد تكتفي بعمليات الجبايات الدورية التي تفرضها بين فترة وأخرى، بل وصل الأمر إلى الضغط على الشركات لربط دخلها ببرنامج تجسس حوثي والسعي لمناصفتها في الأرباح"، وفق ما نقلت صحيفة "عكاظ".

ولفت إلى أن المليشيا تعمل جاهدة على إفلاس الشركات الكبرى وطرد المستثمرين ورجال الأعمال من اليمن، كاشفا أن بعض البيوت التجارية الكبرى التي يعمل فيها آلاف اليمنيين نقلت مركزها الرئيسي إلى الخارج وسحبت بعضا من استثماراتها، ما يهدد بزيادة الفقر والبطالة.

وتأتي إجراءات الميلشيات وسط تزايد جرائم السرقة والسطو المسلح وانتشار عصابات تحت مسميات تجارية مزيفة لممارسة الخديعة ونهب أموال المواطنين في مناطق سيطرة الحوثي.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

admin@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى