وزير الصحة يناقش مع المنظمات الدولية احتياجات القطاع الصحي في مارب

وزير الصحة يناقش مع المنظمات الدولية احتياجات القطاع الصحي في مارب

ناقش وزير الصحة العامة والسكان الدكتور قاسم بحيبح، اليوم، مع ممثلي عدد من المنظمات الدولية العاملة في محافظة مأرب، وضع القطاع الصحي في المحافظة واحتياجاته الأساسية والصعوبات والتحديات التي تواجهها المستشفيات والمنشآت والمراكز الطبية في ظل استمرار حركة النزوح وتضاعف أعداد النازحين في المحافظة بشكل شبه يومي.

وبحث الوزير بحيبح مع ممثلي المنظمات سبل تعزيز الشراكة والتعاون والتنسيق لدعم القطاع الصحي في محافظة مأرب وتوفير احتياجاته والمساهمة في تطوير بنيته التحتية وتحديث المعدات والأجهزة الطبية لكل المستشفيات والمرافق الطبية في المحافظة وتدريب وتأهيل كوادره الطبية ..مؤكداً أهمية تعزيز التعاون والتنسيق بين الجانبين لضمان توجيه تدخلات ومشاريع المنظمات في اتجاهها الصحيح وفقاً لأولويات واحتياجات القطاع الصحي في المحافظة.

من جهته قدم وكيل محافظة مأرب الدكتور عبدربه مفتاح، نبذة موجزة عن الوضع الإنساني المأساوي في محافظة مأرب عموماً ووضع القطاع الصحي بشكل خاص ..مستعرضا أهم الاحتياجات الأساسية والمتطلبات الضروية و الملحة للقطاع الصحي في هذه المرحلة الراهنة أهمها تأهيل وتشغيل عدد من المستشفيات والمنشآت والمراكز الصحية وتزويدها بالمعدات والأجهزة الطبية والأدوية والمحاليل وتأهيل ودعم كوادها بما يمكنها من القيام بدورها تجاه نحو اثنين مليون ونصف نازح ونحو 500 مواطن من أبناء المحافظة في عموم المديريات.

بدورهم استعرض ممثلو المنظمات الدولية العاملة في محافظة مأرب أهم مشاريع وتدخلات منظماتهم لدعم القطاع الصحي في المحافظة خلال الفترة الماضية وأبدوا استعدادهم لتوسيع حجم تدخلات منظماتهم ومضاعفة مشاريعها خلال الفترة القادمة.

وأشادوا بتعاون السلطة المحلية والمكاتب التنفيذية بمأرب مع كل المنظمات الدولية ومكاتبها في المحافظة مما سهل الكثير من مهامها ومكنها من تنفيذ مشاريعها التي ساهمت في تأمين جزء من الخدمات الأساسية لأبناء المحافظة وللنازحين المتواجدين فيها خلال الفترة الماضية في مقدمتها الخدمات الصحية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى