مجلس مقاومة تعز يعتبر تحريض المخلوع على أبناء المحافظة دعوة لارتكاب إبادة جماعية

مجلس مقاومة تعز يعتبر تحريض المخلوع على أبناء المحافظة دعوة لارتكاب إبادة جماعية

أعتبر مجلس تنسيق المقاومة الشعبية في محافظة تعز التحريض الذي أطلقه مؤخراً المخلوع صالح ضد أبناء المحافظة، أعتبره المجلس دعوة صريحة لارتكاب إبادة جماعية ضد أبناء المحافظة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده المجلس اليوم في محافظة تعز للوقوف على تحريض المخلوع على أبناء محافظة تعز.

وقد أصدر مجلس تنسيقي المقاومة بياناً حصل موقع "الصحوة نت" على نسخة منه، أكد فيه إن دعوة المخلوع صالح غير الصالح و التي أعلنها صراحة عبر القنوات الفضائية، بقتل أبناء تعز مستهدفا الأبرياء، من أطفال و نساء و شيوخ بالقنص و الحرق كما صرح ، لهي دعوة لارتكاب جرائم حرب ضد الإنسانية.

ودعا المجلس جميع المنظمات الإنسانية و منظمات حقوق الإنسان ، و منظمات المجتمع المدني المحلي و الإقليمي و الدولي ؛ للوقوف أمام هذه الدعوة لقتل المدنيين و الأبرياء بإحراقهم و قنصهم .

وطالب المجلس المجتمع اليمني عامة و أبناء تعز خاصة ؛ أحزابا و شبابا و وجهاء و مشايخ و مفكرين و علماء و مثقفين و كتابا و قبائل ؛ الوقوف بحزم أمام هذه الدعوة و التبرؤ منها ومن المخلوع.

وقال المجلس إن دعوة المخلوع جسدت أعماله الإجرامية و أظهرت طبيعة نفسه الخبيثة ليس من اليوم فحسب ، بل لقد أعلنها صراحة منذ بداية الحرب على تعز حين دعا مناصريه من قيادات المؤتمر الشعبي العام للتعاون مع الحوثة ، و اليوم يرددها بنفس الخسة و الحقد.

وأضاف المجلس، وأمام هذا التهديد بحرب إبادة شاملة لمحافظة تعز التي حشد لها التحالف الظلامي المتمثل بالمخلوع و الحوثي منذ سنتين أكثر من 14 لواء عسكريا ، ناهيك عن المليشيا و العصابات المساندة لها ؛ فإننا في مجلس تنسيق المقاومة الشعبية بمحافظة تعز ندين هذا الإعلان المتوعد بحرب شاملة، و نحمل المخلوع و شركاءه نتائج ما يترتب على هذا الإعلان الغاشم ، الذي يستهدف محافظة تعز، و التي ستضاف الى قائمة جرائم الانقلابيين السابقة.

كما جدد المجلس دعوته لمن لا يزال صامتا، أو محايدا من أبناء تعز ، فضلا عمن يقف في خندق الانقلابيين، أن يسارع بمغادرة خندق الغدر و الإجرام، الذي يطفح خبثا و حقدا على تعز خاصة و اليمن عامة ، ودعاهم الى التبرؤ من دعوة المخلرع و إعلان موقف واضح مما توعد به تعز.

وأشاد المجلس بأبطال الجيش الوطني و الأمن و المقاومة الباسلة ؛ لما يبذلونه من جهود في كل مواطن الشرف و البطولة.

وأهاب المجلس بالجميع بأن يضاعفوا من جهودهم للتصدي لأي تهديدات تستهدف المحافظة جراء ذلك الإعلان الهمجي. كما اهاب المجلس بالسلطة المحلية و الحكومة و القيادة السياسية بذل جهودها الى أقصى حد لدعم الجيش الوطني و الأمن بتوفير المتطلبات اللازمة التي تمكنهم من مواجهة كافة الاحتمالات العدوانية من الانقلابيين .

وثمن المجلس الدور الداعم و المساند للشرعية من دول التحالف العربي ، و في مقدمتها المملكـة العربيـة السعودية و دولة الإمارات العربيـة المتحدة .

ودعا المجلس في ختام بيانه المجتمع الدولي لتحمل مسؤوليته تجاه تلك التهديدات بحرب الإبادة ضد تعز ، و التي تضاف الى جريمة الحصار الطويلة للمدينة التي ما تزال تنتظر موقفا إنسانيا من الهيئات الدوليّة إزاء ذلك الحصار الظالم.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى