وفاة مواطن أحرق نفسه أمام إحدى محاكم إب احتجاجاً على اختطاف الحوثيين لنجله

وفاة مواطن أحرق نفسه أمام إحدى محاكم إب احتجاجاً على اختطاف الحوثيين لنجله

توفي مواطن أضرم النار  في جسده أمام إحدى المحاكم، إحتجاجا على إستمرار سجن نجله بمدينة إب وسط اليمن، في ظل انتهاكات يومية تشهدها المحافظة الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي الإرهابية.

وقالت مصادر محلية إن مواطن يدعى "أحمد البعداني" توفي بعد أيام قليلة من إضرام النار في جسده، بعد أن عجز عن إخراج نجله من السجن.

وبحسب المصادر فإن البعداني قام بإحراق جسده أمام محكمة شرق إب بمدينة إب.

وأخمد مواطنون إكتمال حريق جسد البعداني، ونقل إلى مستشفى جبلة لتلقي العلاج، غير أن المستشفى قام بإخراجه بعد أيام نتيجة عجزه عن سداد ما عليه من تكاليف مالية، في ظل مطالبات بمحاسبة إدارة المستشفى عن جريمة طرده وإخراجه من المستشفى.

ونشر ناشطون قبل أيام مقطع فيديو يوثق حالة إضرام النار في جسد البعداني، في الوقت الذي كان يحترق كان صوته يصيح ابني مسجون، ابني مظلوم، من ينصفنا.

وشهدت محافظة إب حوادث مشابهة خلال السنوات الماضية نتيجة ظلم مليشيا الحوثي، كان آخرها وفاة المواطن "حميد الحبيشي" حيث أضرم النار في جسده بعد أن رفض عاقل حارة بمدينة إب منحه إسطوانة غاز تباع في السوق السوداء لصالح قيادات حوثية بمبالغ خيالية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى