العفو الدولية تدعو للتحقيق بالمحرقة الحوثية ضد المهاجرين الأفارقة بصنعاء

العفو الدولية تدعو للتحقيق بالمحرقة الحوثية ضد المهاجرين الأفارقة بصنعاء

دعت منظمة العفو الدولية، إلى تحقيق مستقل في جريمة مقتل وإصابة عشرات المهاجرين الأفارقة في مركز احتجاز في صنعاء.

وبحسب مصادر حقوقية يمنية، فإن المحرقة التي ارتكبتها المليشيات الانقلابية ضد المهاجرين الأفارقة أسفرت عن وفاة عشرات المهاجرين الإثيوبيين إضافة إلى إصابة أكثر من 100 آخرين.

وقالت منظمة العفو في تغريدة عبر تويتر "يجب التحقيق بشكل مستقل في ملابسات الحريق المدمر في مركز احتجاز يمني للمهاجرين والذي أدى إلى إصابة 170 شخصًا".

وأضافت: "يسلط الحادث الضوء على الحاجة الملحة لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لإحالة ملف اليمن إلى محكمة الجنايات الدولية".

وأمس استنكرت الحكومة اليمنية، الجريمة البشعة التي ارتكبتها ميليشيا الحوثي الانقلابية بحق المهاجرين الأفارقة المحتجزين في سجونها، ودعت لإجراء تحقيق دولي شفاف لمعرفة ملابسات الحادث.

وذكّرت وزارة حقوق الانسان، المجتمع الدولي بأن مليشيا الحوثي لم تعد تشكّل خطراً على اليمنيين فحسب، بل ان المهاجرين ومواطني دول الجوار يواجهون اليوم مخاطر جدية من قبل جماعة إرهابية تمارس إرهابها بأريحية تامة في ظل التقاعس الدولي بعدم التعاطي معها كجماعة إرهابية، وعدم اتخاذ تدابير صارمة ضد قادتها المتورطين بارتكاب جرائم وانتهاكات ضد المدنيين".

لمتابعة أخبار اليمن أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام.. للاشتراك اضغط الصورة


القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى