الحكومة تدين الجريمة البشعة بحق المحتجزين الأفارقة بصنعاء وتدعو لإجراء تحقيق شفاف

الحكومة تدين الجريمة البشعة بحق المحتجزين الأفارقة بصنعاء وتدعو لإجراء تحقيق شفاف

استنكرت الحكومة الجريمة البشعة التي ارتكبتها ميليشيا الحوثي الانقلابية بحق المهاجرين الأفارقة المحتجزين في سجون مليشيا الحوثي بصنعاء.

وقالت وزارة حقوق الانسان في بيان نشرته وكالة سبأ " تلقينا بحزن وقلق بالغين مقتل وإصابة العشرات من الافارقة في سجون ميليشيا الحوثي، وعلى الرغم من التكتم الشديد الذي انتهجته المليشيا للتستر على الجريمة الا ان المعلومات الأولية تشير الى ١٧٠ قتيل وجريح".

وأضافت "إن استخدام العنف المميت ضد مهاجرين عزّل هو عمل مشين، ويعد انتهاك صارخ للقوانين الوطنية والدولية، علاوة على أنه يقوض التزامات اليمن تجاه المهاجرين، كما أنه يسيء لقيم شعبنا الذي لطالما عرف عنه الإحسان الى المهاجرين والتعامل معهم كأخوة في الإنسانية، وقدم لهم على الدوام كل العون على الرغم من الظروف الاستثنائية التي تمر بها اليمن".

ودعت الوزارة كافة المنظمات الدولية العاملة في اليمن لتقديم العون الطبي للجرحى والمصابين، وإيجاد مخرج آمن لهم للعودة الى بلادهم، كما دعت المفوضية السامية لحقوق الانسان، ومفوضية شؤون اللاجئين لإجراء تحقيق شفاف لمعرفة ملابسات الحادث.

وقالت " تذكر الوزارة المجتمع الدولي بأن مليشيا الحوثي لم تعد تشكّل خطراً على اليمنيين فحسب، بل ان المهاجرين ومواطني دول الجوار يواجهون اليوم مخاطر جدية من قبل جماعة إرهابية تمارس إرهابها بأريحية تامة في ظل التقاعس الدولي بعدم التعاطي معها كجماعة إرهابية، وعدم اتخاذ تدابير صارمة ضد قادتها المتورطين بارتكاب جرائم وانتهاكات ضد المدنيين".

 

لمتابعة أخبار اليمن أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام.. للاشتراك اضغط الصورة


القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى