الأمم المتحدة تحذر من تفاقم الوضع الإنساني بمأرب وتدعو لوقف فوري للتصعيد الحوثي

الأمم المتحدة تحذر من تفاقم الوضع الإنساني بمأرب وتدعو لوقف فوري للتصعيد الحوثي

دعت الأمم المتحدة، الخميس، إلى وقف فوري للعمليات العسكرية الدائرة في محافظة مأرب، محذرة من تفاقم الوضع الإنساني بالمدينة التي تحتضن مليوني نازح.

وقال المتحدث باسم الأمين العام ستيفان دوجاريك "نواصل دعوتنا إلى وقف فوري للعنف في مأرب وبقية أنحاء البلاد، ونشجع جميع الأطراف في اليمن على مضاعفة جهودها لدعم عمل (المبعوث الأممي) مارتن غريفيثس في تحقيق حل سياسي ووقف لإطلاق النار في عموم البلاد في أسرع وقت ممكن".

 وأضاف دوجاريك إن حالات النزوح في مأرب تأتي لتضيف إلى المستويات المرتفعة من النزوح والاحتياجات الإنسانية في تلك المحافظة، فبحسب الوكالات الإنسانية، شكّل النزوح إلى مأرب وداخلها ثلثي مجموع حالات النزوح في اليمن العام الماضي.

 وكانت الهجرة الدولية أكدت نزوح ما لا يقل عن 8 آلاف شخص في محافظة مأرب اليمنية خلال الأسابيع الأخيرة بسبب تصاعد الأعمال العدائية، غالبيتهم العظمى من النساء والأطفال.

لمتابعة أخبار اليمن أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام.. للاشتراك اضغط الصورة


القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى