آل الشيخ يناقش مع علماء اليمن جهود التصدي للفكر الإرهابي الحوثي

آل الشيخ يناقش مع علماء اليمن جهود التصدي للفكر الإرهابي الحوثي

استقبل وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد السعودي الشيخ الدكتور عبد اللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ وفداً من رؤساء المكونات الدعوية والعلمية في برنامج التواصل مع علماء اليمن.

وأشاد آل الشيخ بعمق العلاقات الأخوية بين البلدين والشعبين الشقيقين، التي دفعت المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في الاستجابة لنداء الحكومة الشرعية اليمنية وقيام عاصفة الحزم وتبعها الأمر بعملية إعادة الأمل بإشراف ومتابعة دقيقة من صاحب السمو الملكي ولي العهد  الأمير محمد بن سلمان، والجهود الإنسانية والإغاثية للأشقاء اليمنيين.

وأثنى وزير الشؤون الإسلامية السعودي على دور علماء اليمن من المكونات الدعوية والعلمية كافة في الحفاظ على هوية الشعب اليمني من التجريف الحوثي للمناهج التعليمية وتاريخه وهويته، لافتاً إلى ضرورة استشعار العلماء والدعاة مسؤوليتهم أمام الشعب اليمني في الدفاع عن دينهم وعقيدتهم.

وأشاد آل الشيخ بجهود برنامج التواصل مع علماء اليمن، مشيراً إلى ثمرات البرنامج في صياغة الوثيقة الدعوية بين جميع المكونات الدعوية السنية التي أشرفت الوزارة على التوقيع عليها، مؤكداً أن نجاح البرنامج بعد توفيق من الله مرهون وقائم على جهود العلماء ومدى استشعارهم المسؤولية والأمانة الدينية والتاريخية وما يؤمله أبناء الشعب اليمني منهم.

من جهته ألقى الدكتور محمد بن موسى العامري مستشار  رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، كلمة وفد العلماء والدعاة رفع خلالها الشكر والتقدير لحكومة المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد الأمين على الدعم السخي الذي يقومون به تجاه الشعب اليمني، منوهاً بجهود وزارة الشؤون الإسلامية في دعم علماء ودعاة اليمن من المكونات الدعوية والعلمية كافة عبر برنامج التواصل مع علماء اليمن.

وأكد على ضرورة توحيد الكلمة وتوحيد الصفوف في مواجهة المخاطر التي يواجهها الشعب اليمني ومحاولات مليشيا الحوثي تغيير المناهج التعليمية واستهداف هويته وعقيدته.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى