نائب الرئيس: إيران تتعمد مخالفة القرارات الدولية والتمرد عليها لزعزعة أمن المنطقة

نائب الرئيس: إيران تتعمد مخالفة القرارات الدولية والتمرد عليها لزعزعة أمن المنطقة

أكد نائب رئيس الجمهورية الفريق علي محسن صالح أن إيران تتعمد مخالفة القرارات الدولية والتمرد على شرعية المجتمع الدولي من خلال استمرار تهريب السلاح للحوثيين لقتل اليمنيين وإقلاق دول الجوار وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية الشقيقة وتهديد الملاحة الدولية وتغذية أعمال الإرهاب واستهدف مصالح الأشقاء والأصدقاء.

جاء ذلك خلال لقاءه اليوم الإثنين سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى بلادنا ماثيو تولر.

وفي اللقاء تطرق نائب الرئيس إلى ما تبذله القيادة السياسية والحكومة بالقيام بمسؤولياتها في استعادة الدولة ومحاربة الإرهاب والسعي لصرف مرتبات الموظفين وتأمين خطوط الملاحة الدولية والمناطق المحررة وتسهيل وصول المواد الإغاثية والإنسانية والحرص على وصولها إلى المستفيدين منها في مختلف المناطق.

ودعا الفريق الركن علي محسن صالح الأصدقاء إلى الإسهام في تأهيل ميناء المخا الذي نجح الجيش الوطني بدعم التحالف في تحريره من قبضة الانقلابيين واصبح آمناً لاستقبال البضائع والسلع والمواد الغذائية والأدوية والمساعدات الإنسانية والإغاثية التي ستسهم في تخفيف المعاناة عن اليمنيين.

من جانبه جدد السفير الأمريكي تأكيد بلاده دعمها للشرعية الدستورية في بلادنا ورفضها التدخل الإيراني وعمليات تهريب الأسلحة للانقلابيين وعدم قبولها لتعنتهم المستمر.. مشيراً الى ان أمريكا مستعدة لتعزيز علاقات التعاون بين البلدين الصديقين وتدعم الخطوات الحكومية المختلفة ومن ضمنها محاربة الإرهاب.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى