الاشتراكي يعلن دعمه لجهود الأمم المتحدة في إحلال السلام وإنهاء الانقلاب في اليمن

الاشتراكي يعلن دعمه لجهود الأمم المتحدة في إحلال السلام وإنهاء الانقلاب في اليمن

أعلن الحزب الاشتراكي اليمني دعمه للجهود التي تبذلها الامم المتحدة والرباعية الدولية من أجل الوصول الى اتفاق سلام دائم ينهي الحرب ويرفع معاناة الشعب, ويزيل مظاهر الانقلاب ويستعيد العملية السياسية.

وقال الحزب في بيان صادر عنه "أن تحقيق السلام الدائم في اليمن يقتضي بالضرورة تجاوز العديد من الثغرات وجوانب النقص والغموض الذي تكتنف خارطة الطريق بنسختها الراهنة المكرسة لذلك بالاستناد على المرجعيات الوطنية التوافقية".

وأكد بيان الحزب على "عدم تجزئة الحل الامني والعسكري في اتفاقية السلام والتي ينبغي ان تتضمن حزمة متكاملة من المهام والاجراءات والتدابير الأمنية والعسكرية الضرورية للمرحلة الانتقالية كلها".

وأشار البيان " إلى ضرورة بناء نواة لمؤسسة عسكرية وأمنية وطنية جديدة وفقاً لمعايير وطنية ومهنية حديثة ومتطورة, قادرة على حماية المشروعية السياسية التوافقية الانتقالية وانجاز عملية التغيير والانتقال الآمن الى الديمقراطية".

يرى الحزب في بيانه " أن استعادة هيئات ومؤسسات الدولة الشرعية التوافقية وإصلاحها وفقاً للمرجعيات الوطنية أمرا مطلوبا بما يفضي الى تعزيز مشروعيتها السياسية التوافقية والشراكة الوطنية كمبدئين حاكمين للمرحلة الانتقالية, بما في ذلك مؤسسة الرئاسة, والحكومة, والهيئة الوطنية للمتابعة والأشراف على مخرجات الحوار الوطني".

وقال البيان " أن حكومة المحاصصة الجديدة بين قوى محددة سلفاً تكراراً سيئاً لنموذج ة لفترة اقبل مؤتمر الحوار الوطني الشامل, والذي بات نموذجاً فاشلاً أو غير مقبول في احسن الاحوال في نظر غالبية الشعب اليمني".

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

جميع الحقوق محفوظة للصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى