التجمع اليمني للإصلاح ينعى رئيس مكتبه في الحديدة الشيخ العلامة حسن صغير يغنم

التجمع اليمني للإصلاح ينعى رئيس مكتبه في الحديدة الشيخ العلامة حسن صغير يغنم

نعت الأمانة العامة للتجمع اليمني للإصلاح اليوم الأحد الشيخ العلامة حسن صغير حمود يغنم رئيس المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة الحديدة، والذي لقي ربه اليوم في مدينة مأرب بعد حياة حافلة بالبذل والعطاء.

وقالت الأمانة العامة في بيان النعي  "لقد فقد التجمع اليمني للإصلاح، والوطن عامة، برحيل الشيخ حسن صغير يغنم علما من الأعلام الميامين، وقائدا من القيادات النجباء الأبرار، وواحداً من الرجال الأفذاذ الذين سخروا أنفسهم لخدمة الوطن في مختلف الظروف والمراحل".

وأضافت الأمانة العامة "لقد كان الفقيد رحمه الله، أحد حاملي مشاعل التنوير، وأسهم بكل طاقته في رفد ميدان العلم والمعرفة والتربية من خلال عمله في مجال التربية والتعليم، واسهم في غرس قيم الحرية والعدالة، وتعزيز الهوية الوطنية، وتنشئة جيل جمهوري وطني لا يزال شاهداً على كل الجهود والطاقات التي بذلها الفقيد".

وأشارت الأمانة العامة إلى اسهامات الراحل في المجال السياسي، إذ كان يرحمه الله أحد الأعضاء المنتخبين في مجلس النواب وقام بدوره كممثل للشعب على أكمل وجه في محاربة الفساد واصلاح الاختلالات في المجالات المختلفة.

وتقدمت الأمانة بخالص العزاء والمواساة إلى أسرة الفقيد الراحل، وكافة رفاقه ومحبيه، ولقيادة الإصلاح وكوادره في محافظة الحديدة وكل أرجاء الوطن، سائلين المولى عز وجل أن يخلفه علي الجميع بخير وان يتغمده بواسع رحمته ومغفرته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه ورفاقه ومحبيه الصبر والسلوان.

 

نص بيان النعي

بسم الله الرحمن الرحيم

 

الحمد لله القائل ((وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ * أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ))

تنعي الأمانة العامة للتجمع اليمني للإصلاح إلى اسرة الفقيد والي أبناء محافظة الحديدة وإلى أبناء الشعب اليمني كافة رحيل الشيخ العلامة حسن صغير حمود يغنم رئيس المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة الحديدة، والذي لقي ربه اليوم في مدينة مأرب بعد حياة حافلة بالبذل والعطاء.

  لقد فقد التجمع اليمني للإصلاح، والوطن عامة، برحيل الشيخ حسن صغير يغنم علما من الأعلام الميامين، وقائدا من القيادات النجباء الأبرار، وواحداً من الرجال الأفذاذ الذين سخروا أنفسهم لخدمة الوطن في مختلف الظروف والمراحل، فقد كان الفقيد رحمه الله، أحد حاملي مشاعل التنوير، وأسهم بكل طاقته في رفد ميدان العلم والمعرفة والتربية من خلال عمله في مجال التربية والتعليم، واسهم في غرس قيم الحرية والعدالة، وتعزيز الهوية الوطنية، وتنشئة جيل جمهوري وطني لا يزال شاهداً على كل الجهود والطاقات التي بذلها الفقيد.

وكان للشيخ الراحل اسهاماته في المجال السياسي، فقد كان يرحمه الله أحد الأعضاء المنتخبين في مجلس النواب وقام بدوره كممثل للشعب على أكمل وجه في محاربة الفساد واصلاح الاختلالات في المجالات المختلفة، كما كان رحمه الله وأحداً من رجال الحركة الإصلاحية الوطنية، وأحد مؤسسي التجمع اليمني للإصلاح، وفي كل ذلك كان الفقيد مثالاً للقائد الذي لا يتوانى عن بذل كل طاقاته في خدمة الدين والدفاع عن الوطن وثوابته ومكتسباته، والتصدي للمشاريع الضيقة  التي تحاول النيل من اليمن.

إن رحيل الشيخ حسن صغير يغنم في هذا الظرف لا يعد خسارة كبيرة لأهله  وللإصلاح فحسب، بل للوطن، الذي يخوض معركة مقدسة لمواجهة قوى الظلم ومشروع الإمامة التي نذر الفقيد حياته لمواجهتها، وعزاؤنا أن تلاميذه ومحبيه يواصلون السير على الدرب الذي سار عليه، حتى يتحقق النصر الكبير لوطننا وشعبنا، مستلهمين القيم العظيمة التي عاش من أجلها.

وإزاء هذا الرحيل المؤلم، نتقدم بخالص العزاء والمواساة إلى أسرة الفقيد الراحل، وكافة رفاقه ومحبيه، ولقيادة الإصلاح وكوادره في محافظة الحديدة وكل أرجاء الوطن، سائلين المولى عز وجل أن يخلفه علي الجميع بخير وان يتغمده بواسع رحمته ومغفرته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه ورفاقه ومحبيه الصبر والسلوان.

 

إنا لله وإنا إليه راجعون

صادر عن الأمانة العامة للتجمع اليمني للإصلاح

الأحد 5 جماد الأولى 1442هـ الموافق 20 ديسمبر 2020م

لمتابعة أخبار اليمن أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام.. للاشتراك اضغط الصورة


القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى