تقرير حقوقي يرصد أكثر من 381 انتهاكا حوثيا ضد المدنيين في إحدى مديريات إب

تقرير حقوقي يرصد أكثر من 381 انتهاكا حوثيا ضد المدنيين في إحدى مديريات إب

كشف تقرير حقوقي، ارتكاب مليشيات الحوثي الانقلابية، انتهاكات بالجملة ضد المواطنين، في إحدى مديريات محافظة إب الخاضعة لسيطرتها.

وبحسب التقرير الصادر عن شبكة "رصد"، فإن إجمالي الانتهاكات والجرائم التي ارتكبتها المليشيات، في مديرية المشنة خلال العام الجاري، بغلت أكثر من 361 جريمة وانتهاك، بعضها ارتكبها مسلحو مليشيا الحوثي وبعضها موالين للمليشيا وأخرين مسلحين في مديرية المشنة.

وتنوعت الجرائم وفقا للتقرير، بين قتل، وشروع في القتل، واعتداء، وسرقات، ونهب وسطو على ممتلكات المواطنين وأراضيهم.

التقرير أوضح أن من بين تلك الجرائم تسجيل 45 اعتداء عمديا "ضرب واعتداء"، وأكثر من 50 قضية اعتداء على أراضي وممتلكات المواطنين.

لافتا أنه تم تسجيل 48 قضية  سرقات، فيما تم تسجيل أكثر من 79 جريمة قتل وإصابة، فضلا عن تسجيل جرائم نشل وسرقات متعددة لسيارات ودراجات نارية وجنابي ثمينة، والسطو على منازل وممتلكات ومجوهرات.

ونوه التقرير إلى أن هناك جرائم عدة شهدتها المديرية ولم يتم رصدها ، انتهت بعضها بالصلح أو تدخل وساطات محلية.

وعكست الأرقام مدى الفوضى الأمنية التي تشهدها مديرية المشنة وبقية مديريات المحافظة الخاضعة لسيطرة المليشيا الحوثية.

وتشهد محافظة إب الخاضعة لسيطرة المليشيا الحوثية، انتهاكات واسعة للحقوق والحريات العامة والخاصة وانتشار للجريمة وعمليات النهب والسطو والتي بلغت أكثر من 17 ألف جريمة وانتهاك منذ سيطرة مليشيا الحوثي على المحافظة منتصف أكتوبر 2014م بحسب تقارير محلية وحقوقية.

لمتابعة أخبار اليمن أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام.. للاشتراك اضغط الصورة


القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى