90 مليار دولار خسائر اليمن منذ الانقلاب

90 مليار دولار خسائر اليمن منذ الانقلاب

قال مندوب اليمن الدائم لدى الأمم المتحدة، السفير عبدالله السعدي، إن خسارة الناتج المحلي في اليمن تجاوزت الـ 90 مليار دولار خلال الفترة من 2014 إلى 2020م.

وفي كلمة اليمن التي القاها في الدورة الــ31 للجمعية العامة للأمم المتحدة التي عقدت مساء الاثنين في نيويورك، كشف السعدي عن 43 مليار دولار حجم خسائر الدولة من الإيرادات خلال ذات الفترة، متضمنة الضرائب وإيرادات الدولة المختلفة التي تسيطر على جزء كبير منها مليشيات الحوثي الانقلابية.

وأشار الى أن حرب ميليشيا الحوثي على الدولة تسببت بانهيار سعر العملة الوطنية مقابل الدولار وسقوط ملايين الأسر تحت خط الفقر بدخل اقل من 2 دولار في اليوم.

وعلى صعيد الجائحة العالمية لفت السعدي الى ان اليمن كباقي دول العالم، تأثرت بجائحة فيروس كورونا، وكان أشد وطأة وضرراً على الوضع الصحي والانساني الهش أصلاً نتيجة جملة من العوامل السياسية والاقتصادية المترتبة على الحرب التي تشنها مليشيات الحوثي الارهابية المدعومة من ايران والمتمردة على الشرعية الدستورية في اليمن.

وأوضح أن الحكومة الشرعية واجهت تحدياً كبيراً نتيجة إخفاء مليشيات الحوثي المتعمد لظهور الوباء وثانياً لتفشيه وثالثاً للأرقام الحقيقية للمصابين ولحالات الوفاة الناتجة عن الاصابة وعن التعامل باستخفاف شديد مع هذه الجائحة في مناطق سيطرتها الأمر الذي أدى للأسف الى انتشار واسع للوباء وارتفاع حالات الوفاة الناتجة عنها.

وجدد السفير السعدي في ختام كلمته تأكيد الحكومة انخراطها الجاد وحرصها الكامل على دعم جهود الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الخاص الى اليمن للتوصل الى سلام عادل ومستدام يحقق تطلعات الشعب اليمني، قائم على المرجعيات الثلاث المتفق عليها وهي المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة لاسيما القرار2216 (2015) .

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى