رايتس رادار توثق مقتل وجرح 3600 مدني في تعز جراء القصف والقنص الحوثي

رايتس رادار توثق مقتل وجرح 3600 مدني في تعز جراء القصف والقنص الحوثي

نددت منظمة رايتس رادار لحقوق الإنسان ومقرها أمستردام/هولندا بالانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان التي ارتكبتها لجماعة الحوثي المسلحة في مدينة تعز.

واستنكرت رايتس رادار تكرار قصف الأحياء السكنية بمدينة تعز  ما يسفر من حين لآخر عن سقوط ضحايا بين قتيل وجريح وللأسف غالبيتهم من النساء والأطفال.

وبحسب راصدي رايتس رادار بمحافظة تعز فإن استهداف جماعة الحوثي للأحياء السكنة بالقصف العشوائي بمختلف القذائف المدفعية والصاروخية والدبابات أسفر عن مقتل 691 مواطناً منذ بدء الحرب إلى منتصف العام الجاري 2020 ، منهم 338 رجلاً و252 طفلاً و101 من النساء، كما أسفر عن جرح 2898 مدنياً منهم 1013 طفلاً و 1606 رجال و279 امرأة.

ودعت المنظمة المبعوث الأممي لاتخاذ موقف عملي ومؤثر للحد من جرائم استهداف المدنيين من كافة الأطراف وفي عموم المدن التي هي مناطق تماس بين المتحاربين.

وأشارت المنظمة إلى أن استمرار هذه الجرائم يعد انتهاكاً سافراً لمبادئ القانون الدولي الإنساني ويجب أن يسوق مرتكبيها للمساءلة القانونية مستقبلاً، وفقا لمواد نظام روما التي تعرف هذا النوع من الاستهداف.

وارتكبت مليشيا الحوثي مئات المجازر بحق المدنيين في مدينة تعز كان آخرها استهداف النادي الأهلي أمس السبت والذي أسفر عن استشهاد الكابتن ناصر الريمي ونجله.

 

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى