تأجيل جولة المشاورات الجديدة بشأن ملف الأسرى والمختطفين

تأجيل جولة المشاورات الجديدة بشأن ملف الأسرى والمختطفين

أبلغ مكتب المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث ممثلي الحكومة الشرعية وميلشيات الحوثي، بتأجيل انطلاق جولة المشاورات الجديدة بشأن تبادل الأسرى المعتقلين، والتي كان من المقرر لها أن تبدأ اليوم الخميس في العاصمة الأردنية عمان، إلى أجل غير مسمى.

وقال وكيل وزارة حقوق الإنسان وعضو الفريق الحكومي المفاوض ماجد فضائل "أتوقع أن سبب التأجيل هو تفشي (كورونا) بشدة في الأردن؛ حيث يوجد المقر الإقليمي لمكتب المبعوث الأممي، ومن الصعب السفر في مثل هذا التوقيت، ناهيك عن صعوبة الإجراءات والتدابير، لذا كان من الأفضل التأجيل".

وأضاف في تصريح نقلته "الشرق الأوسط"، أنه لا توجد أي عراقيل من جهة الجانب الحكومي، وتحرص الحكومة بشدة على سرعة إنجاز هذا الملف بسبب طبيعته الإنسانية، وسبق أن طرحنا على ممثلي الانقلابيين الحوثيين إبرام صفقة لإطلاق سراح كافة الأسرى والمعتقلين، وفق مبدأ (الكل مقابل الكل)؛ لكنهم أصروا على تعنتهم وتجزئة الملف، للاستثمار فيه سياسياً".

وتطمح الأمم المتحدة ومبعوثها مارتن غريفيث إلى إبرام صفقة بين الطرفين، على غرار الصفقة الأضخم التي تمت منتصف أكتوبر الماضي، والتي تضمنت إطلاق سراح أكثر من ألف شخص، أغلبهم من أسرى المليشيات الانقلابية.

وبموجب تلك الصفقة التي توسطت اللجنة الدولية للصليب الأحمر لإنجازها على الأرض عبر طائراتها بين مطارات أبها وسيئون وصنعاء وعدن والرياض، أطلق سراح 671 أسيراً حوثياً، مقابل أقل من 400 محتجز ومعتقل وأسير من الموالين للحكومة الشرعية، ومن بينهم 15 سعودياً وأربعة سودانيين.

وجاءت الصفقة السابقة ثمرة لمحادثات كانت قد أجرتها الأطراف اليمنية في مدينة مونترو السويسرية، برعاية أممية، استناداً إلى اتفاق استوكهولم المبرم أواخر عام 2018، وتتويجاً لجولات سابقة من المفاوضات في العاصمة الأردنية عمان.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى