احتجاجات في عدن تندد بتردي الخدمات الأساسية على رأسها الماء والكهرباء

احتجاجات في عدن تندد بتردي الخدمات الأساسية على رأسها الماء والكهرباء

نظم أهالي منطقة شعب العيدروس في العاصمة المؤقتة عدن، لليوم الثاني على التوالي احتجاجات شعبية أمام مؤسسة المياه والصرف الصحي في مديرية كريتر للمطالبة بمعالجة أزمة المياه التي تعاني منها المنطقة منذ سنوات .

وبحسب مراسل " الصحوة نت " طالب المحتجون بسرعة إعادة المياه إلى منطقة العيدروس ومعالجة المشكلة القائمة منذ اكثر من ست سنوات .

كما قام المتظاهرون بإشعال اطارات السيارات أمام مقر مؤسسة المياه  وإغلاق كل الطرق المؤدية مديرية كريتر للتعبير عن غضبهم من المعاناة المستمرة لما يعانوه من استمرار انقطاع المياه .

وعقب ساعات من الاحتجاج، شُكلت لجنة من المحتجين للقاء مدير المؤسسة بحضور مدير المديرية وتم مناقشة المشكلة الوفيات التي وقعت بسبب هذه الأزمة .

وجرى الاتفاق بين المحتجين والمؤسسة العامة للمياه على تشكيل لجنة من مهندسين وفنيين للنزول للمنطقة ورفع تقرير خلال مهلة مدتها 24 ساعة .

وقال المواطن فادي محمد، إن ابناء منطقة العيدروس يعانون منذ ست سنوات من انعدام المياه وعدم توفرها في المنطقة .

واضاف في تصريح لـ" الصحوة نت " أن مؤسسة المياه والسلطة المحلية في المديرية منعت احد فاعلي الخير من العمل لحل مشكلة المياة في منطقة شعب العيدروس .

واشار فادي الى ان المؤسسة والسلطة طالبت فاعل الخير بتقديم الدعم للمؤسسة وهي التي بدورها ستعمل على حل الاشكالية ومعالجة مشاكل المنطقة وتنفيذ المشروع تحت اشرافها وهو ما رفضه فاعل الخير الذي تكفل بمعالجة المشاكل على نفقته الخاصة .

وأكد فادي في ختام تصريحاته إستمرارهم في التظاهرات والاحتجاجات الشعبية السلمية وتصعيدهم حتى يتم حل المشكلة بشكل نهائي .

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى