معهد أمريكي: إيران تكثف تعاونها مع مليشيات الحوثي لتهديد دول الخليج

معهد أمريكي: إيران تكثف تعاونها مع مليشيات الحوثي لتهديد دول الخليج

قال معهد امريكان انتربرايز (AEI) إن إيران تكثف تعاونها مع مليشيات الحوثي الانقلابية لتهديد دول الخليج العربي.

وأضاف المعهد الذي يعد مؤسسة بحثية أمريكية أن إيران تواجه تهديداً أمنياً متزايداً من تحالف قوي مناهض لإيران في منطقة الخليج والعالم، لافتا إلى أن إيران تتماهى في علاقتها مع مليشيات الحوثي في محاولة على الأرجح للإشارة إلى التهديد الذي يشكله الخصوم الخليجيين في مواجهة هجمات الحوثيين.

وأشارت المؤسسة الأمريكية إلى تأكيد مسؤولين إيرانيين أواخر أغسطس / آب أن إيران زودت مليشيات الحوثي بالخبرة الفنية في مجال الأسلحة.

ولفتت إلى أن إيران عينت سفيراً جديداً في صنعاء، العاصمة اليمنية التي يسيطر عليها الحوثيون، في منتصف أكتوبر / تشرين الأول للمرة الأولى منذ خمس سنوات. السفير الجديد، حسن إيرلو، هو عضو في فيلق الحرس الثوري الإيراني، ويمكن أن يكون بمثابة مستشار عسكري للحوثيين.

قد يكون إيرلو جزءًا من فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني- حسب المؤسسة الأمريكية- لكن ذلك لايزال غير مؤكداً. ومع ذلك –تضيف المؤسسة- تاريخياً، كان السفراء الإيرانيون في العراق أعضاء في فيلق القدس، بمن فيهم سفيرها الحالي.

ويشير المعهد إلى أن إيرلوا قد يكون وجوده استشاري للحوثيين وربما قد يكون توقيت وصول إيرلو نتاجًا لعمليات سياسية وبيروقراطية.

وأشارت المؤسسة إلى أن مليشيات الحوثي المسلحة كثفت هجماتها التي تستهدف السعودية بأسلحة قدمتها إيران في أواخر أكتوبر / تشرين الأول. واعترضت الدفاعات الجوية السعودية ست طائرات مسيرة محملة بالمتفجرات وثلاثة صواريخ باليستية تابعة للحوثي في 28 أكتوبر / تشرين الأول. وحذرت السفارة الأمريكية في الرياض، من أن الهجوم ربما كان يستهدف الرياض.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى