أكاديميون: في الـ 21 من فبراير 2012 دُفنت أوهام التوريث ونُسفت الأحلام الفارسية

أكاديميون: في الـ 21 من فبراير 2012 دُفنت أوهام التوريث ونُسفت الأحلام الفارسية

تتزامن الذكرى الخامسة لانتخاب فخامة الرئيس عبده منصور هادي رئيسا للجمهورية مع انتصارات كبيرة حققها الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بدعم التحالف العربي في مختلف جبهات وميادين الشرف والبطولة.

في 21 فبراير خرج أكثر من سبعة ملايين ناخب يمني لاختيار هادي رئيسا للبلاد رغبة منهم في طي صفحة الماضي، وبدء بناء اليمن الجديد، الذي خرجوا لأجله في ثورة فبراير ٢٠١١م

أكد الدكتور فواز سنحان الشرعبي أن اليمن شهد في 21 فبراير 2012م عملية تحول كبري حيث أسدل اليمنيون الستار على حكم سلالي عنصري عائلي بلباس الجمهورية .

وأشار " إلى ان اليمنيين بانتخابهم الرئيس هادي طوو صفحة سوداوية لفترة زمنية هي الأسوأ في تأريخ اليمن الحديث ووضعوا أقدامهم على أعتاب مرحلة جديدة ناصعة البياض نحو المستقبل تلبي تطلعات جماهير الشعب الذين احتشدوا في الميادين والساحات على امتداد الوطن ينشدون الحرية والتغيير والعدالة وقيام الدولة المدنية الحديثة.

في الواحد والعشرين من فبراير لعام 2012م خرج أكثر من سبعة ملايين مواطن في كل أنحاء اليمن لانتخاب الرئيس عبده منصور هادي رئيسا لليمن وفق المبادرة الخليجية عقب ثورة الشعب السلمية ضد نظام المخلوع في 2011م

قال الشرعبي في حديث لـ " الصحوة نت " إن ٢١ فبراير ٢٠١٢م يوم وطني تم فيه دفن أوهام التوريث وقضى على الأحلام الفارسية على ارض الإيمان والحكمة ، وتحركت عجلة التغيير الشامل نحو مسقبل زاهر لليمن جديد خالي من الفساد والمحسوبية والعنصرية والسلالية .

عرس ديمقراطي

يتطلع اليمنيون إلى وطن يسوده قيم الحرية والعدالة والمساواة يسوده النظام والقانون بعيدا عن الإقصاء والتهميش والفساد والمحسوبية .

أشار الدكتور حمزة جامل إلى ان الجموع المليونية التي احتشدت في ذلك اليوم التاريخي يوم الواحد والعشرين من فبراير باقبال غير مسبوق عكستها الطوابير الطويلة للرجال والنساء امام صناديق الاقتراع، في عرس ديمقراطي لم يكن عاديا بل استثنائيا بكل المقاييس، حجم الإرادة الشعبية التواقة الى التغيير، وإقامة دولة مدنية ديمقراطية حديثه على أساس من المواطنة المتساوية وسيادة النظام والقانون ينعم في ظلالها الشعب كل الشعب بالحرية والعدالة والأمن والاستقرار والرخاء والازدهار

وقال : إن انتخاب هادي رئيسا لليمن كان أول ثمرة من ثمار ثورة الشباب السلمية التي أنطلقت شرارتها في الحادي عشر من فبراير 2011م ، واخر مسمار في نعش مشروع التوريث والقضاء على ثقافة قلع العدادات .

يحتفل اليمنيون، اليوم الثلاثاء، بالذكرى الخامسة لانتخاب الرئيس عبدربه منصور هادي، رئيسا للبلاد، بعد انقلاب قادته مليشيا الحوثي والمخلوع صالح على أسس وقواعد الدولة اليمنية والشرعية الدستورية مخلفين وراءهم آلاف القتلى والجرحى والمعتقلين وملايين الجرائم بحق الشعب اليمني.

وأضاف جامل في حديث لـ " الصحوة نت " على اليمنيين بكافة اطيافهم وتوجهاتهم الإلتفاف حول قيادتهم الشرعية المتمثلة بالرئيس عبده منصور هادي لإخراج اليمن من النفق المظلم الذي أدخلها الإنقلابيون فيه وبناء اليمن الإتحادي يسود فيه الرخاء والحقوق والمساواة والعدل وبناء مستقبل يلبي تطلعات جماهير الشعب اليمني .

وتشهد المحافظات اليمنية أجواء إحتفائية وتتوشح شوارعها أعلام الجمهورية اليمنية وصور الرئيس عبدربه منصور هادي، وذلك في الذكرى الخامسة لانتخابه رئيساً للبلاد.


المصدر| الصحوة نت

  

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى