الإرياني يدعو وسائل الإعلام إلى تخصيص مساحة كبيرة للحديث عن الذكرى الـ 57 لثورة 14 أكتوبر

الإرياني يدعو وسائل الإعلام إلى تخصيص مساحة كبيرة للحديث عن الذكرى الـ 57 لثورة 14 أكتوبر

دعا وزير الإعلام معمر الإرياني وسائل الإعلام إلى احياء الذكرى الـ 57 لثورة 14 أكتوبر بما يليق بهذه المناسبة.

ووجه الإرياني وسائل الإعلام الحكومية والخاصة وكذا الناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي إلى تخصيص مساحات كبيرة للحديث عن عظمة هذه المناسبة وما تمثله من أهمية وطنية لليمنيين شمالا وجنوباً.

وطالب الإرياني وسائل الإعلام في تعميم له بانتاج المواد الإعلام المختلفة لإبراز المكانة العظيمة لهذه المناسبة.

 

نص التعميم

الإخوة والأخوات رؤساء وقيادات وسائل الإعلام الحكومية والأهلية  الكرام

الإخوة والأخوات العاملين في وسائل الإعلام الحكومية والأهلية الكرام

الإخوة والأخوات الناشطين في وسائل التواصل الاجتماعي الكرام

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

 

اسمحوا لي في البداية أن أنقلَ إليكم  تحيات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية حفظه الله،  وتقديره للجهود التي تبذلونها في أداء رسالتكم الإعلامية والوطنية في دعم معركة استعادة الدولة وإسقاط انقلاب المليشيات الحوثية المدعومة من إيران.

 

الزملاء الأعزاء :

يحل علينا في هذه الأيام العيد ال 57 لثورة ال14 من أكتوبر 1963م ليشعرنا بعظمة جيل ثورة أكتوبر الذي ناضل من أجل الخلاص من الاحتلال؛ وهو نضالٌ لم يتوقف ولا يزال يخوضه الخيرون والمخلصون من أبناء الشعب اليمني على طريق استعادة الدولة ومواجهة الانقلاب الذي قادته ميلشيات طائفية تدعي الحق الإلهي في الحكم على الدولة ومؤسساتها المدنية والعسكرية وانتهاكها كرامة اليمنيين وسفكها دماءهم.

 

 وكما كانت عدن ذات يوم منطلقًا لثوار سبتمبر، وصنعاء ملهمة لثوار أكتوبر، لذلك فإننا نطمح في هذه الذكرى الغالية على قلب كل يمني من وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة ومن مواقع الويب وشبكات التواصل الإجتماعي مواكبة احتفالات اليمنيين بالعيد ال 57 لثورة 14 أكتوبر بكل تفاصيلها كرمزية لنضال اليمنيين ضد حكم الاستعمار  والكهنوت  الطائفي البغيض ، والتذكير بما صنعه الرواد الأماجد لأجل استعادة الدولة وطرد الاحتلال الخارجي من بلادنا والتركيز على الآتي.

 

- إنتاج وبث الأناشيد والأغاني التي تمجد ثورة 14 أكتوبر.

        - تجهيز تقارير ومقابلات وسرد ذكريات المناضلين الذين شاركوا في الثورة وصنعوا أحداثها.

        - ربط العمل المقاوم ضد مليشيا الحوثي الإيرانية الذي تقوده قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بنضالات ومقاومة أبطال اكتوبر الذين تمردوا على الاستعمار ومخلفاته.

        - عمل مقاطع من خطابات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي حول المليشيات الحوثية الكهنوتية والدور الإيراني في زعزعة أمن واستقرار اليمن والمنطقة.

        - إجراء مقابلات مع وزراء الدولة والقيادات الوطنية للحديث عن ثورة ال14 من اكتوبر الخالدة وتمجيد تضحيات الثوار  .

        - إنجاز تقارير من الجبهات والمعسكرات ومقابلات مع القادة الأبطال الذي يواصلون المسير على درب ثوار أكتوبر المجيد.

        - التعاون والتكامل بالبرامج التي تناسب المناسبة الوطنية وبثها في القنوات والإذاعات.

        - إنتاج تقارير عن ارتباط ثورة 14 اكتوبر بثورة 26 سبتمبر والحديث عن واحدية الثورتين.

- التأكيد على الدور الأخوي الصادق لتحالف دعم الشرعية بقيادة أهلنا وأشقائنا في المملكة العربية السعودية الذين بذلوا الغالي والنفيس في سبيل إنقاذ اليمن من الكهنوت الجديد المتمثل بالمليشيات الحوثية الإيرانية، وموقف المملكة الثابت الداعم لليمن وأمنه واستقراره ووحدته وسلامة أراضيه، على أن تنطلقَ الحملةُ الالكترونية مساء يوم الثلاثاء الموافق 13 أكتوبر  الساعة السابعة مساءً ، على الهاشتاج التالي:- 

 

  ‫#العيد57_لثوره_14اكتوبر

 

حفظكم الله وبارك بجهودكم

وتقبلوا خالص الشكر والتقدير.

          

اخوكم/معمر بن مطهر الارياني

                        وزير الاعلام

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى