الحكومة: بيان غريفيث بشأن الحديدة فاقد للمصداقية وخياراتنا مفتوحة

الحكومة: بيان غريفيث بشأن الحديدة فاقد للمصداقية وخياراتنا مفتوحة

وصف الناطق الرسمي باسم الحكومة اليمنية راجح بادي بيان المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث بشأن الحديدة، وصفه بفاقد المصداقية والجدية.

وقال بادي في تصريح لصحيفة «الشرق الأوسط»  "كنا نتمنى من المبعوث الأممي أن يحدد من هي الجهة التي قامت بهذا التصعيد، والجهة التي قامت باختراق اتفاق استكهولم لكي يكون لهذا البيان مصداقية وجدية".

وتمنى بادي على المبعوث الأممي «التحرك السريع لإيقاف هذا التصعيد واحترام الاتفاق الذي للأسف الشديد طيلة الفترة الماضية حوله الحوثيون إلى حبر على ورق في ظل صمت غريب وعجيب من المبعوث الأممي ورئيس بعثة المراقبين في الحديدة الجنرال (أبهاجيت) غوها الذي اتسم أداء بعثته للأسف بالضعف الشديد».

 وأشار بادي إلى أن «هذا التصعيد العسكري الخطير سيؤثر على جهود المبعوث فيما يتعلق بالإعلان المشترك، ويؤكد أن الحركة الحوثية غير جادة مطلقاً سواء في وقف النار أو التعاطي الإيجابي مع الإعلان المشترك، وكل الخيارات مفتوحة أمامنا للتعاطي مع هذا التصعيد الخطير».

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى