الحكومة: استمرار المليشيات في التحشيد العسكري ومهاجمة المدنيين بالحديدة غير مقبول

الحكومة: استمرار المليشيات في التحشيد العسكري ومهاجمة المدنيين بالحديدة غير مقبول

قال ناطق الحكومة اليمنية راجح بادي، إن مليشيات الحوثي الانقلابية، لم تلتزم باتفاق السويد منذ إعلانه وحتى اليوم.

وأضاف بادي لـ«الشرق الأوسط بقوله: «هناك آلاف الانتهاكات من قبل الحوثيين لاتفاق ستوكهولم منذ نحو عامين، لم نر جدية من الأمم المتحدة في إيقافهم أو الضغط عليهم.

وتابع «استمرار الحوثيين في التحشيد العسكري ومهاجمة المدنيين في الحديدة غير مقبول وسيكون لذلك عواقب على الاتفاق الذي ترعاه الأمم المتحدة في حال لم يتدخل المبعوث الأممي والأمم المتحدة الذي أبلغناه بما يقوم الحوثيون في الساحل الغربي».

وأفادت مصادر عسكرية يمنية بأن خروق الميليشيات الحوثية كبدت الجماعة خلال يومين أكثر من 130 قتيلاً وجريحاً في جبهات الساحل الغربي؛ حيث محيط مدينة الحديدة وأريافها الجنوبية.

وأوضحت القوات اليمنية المشتركة في الساحل الغربي، أن الجماعة الانقلابية شنت عشرات الهجمات يومي الجمعة والسبت، واستقدمت المئات من عناصرها على متن عربات من محافظات ذمار وصنعاء وإب في سياق مساعيها لنسف الهدنة الأممية الهشة.

ونقل الإعلام العسكري للقوات المشتركة عن مصادر ميدانية تأكيدها «سقوط أكثر من 130 عنصراً من ميليشيا الحوثي بين قتيل وجريح، خلال الهجمات التصعيدية التي نفذتها الجماعة على المناطق المحررة في مدينة الحديدة وريفها الجنوبي».

وبينت المصادر أن الميليشيات المدعومة من إيران رمت بكل ثقلها وشنت هجوماً واسعاً شمل كافة خطوط التماس في مدينة الحديدة، ابتداء من قطاع المطار جنوباً حتى منطقة (كيلو 16) ومدينة الصالح شرقاً؛ لكنها سرعان ما انكسرت أمام صلابة القوات المشتركة.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى