رئيس الإصلاح: وفاة أمير الكويت خسارة كبيرة للعرب والمسلمين ومواقفه في اليمن خالدة

رئيس الإصلاح: وفاة أمير الكويت خسارة كبيرة للعرب والمسلمين ومواقفه في اليمن خالدة

بعث رئيـس الهيئـة العليـا للتجمع اليمني للإصلاح، محمد عبدالله اليدومي، اليوم برقية عزاء إلى سمو الشيخ/ نواف الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت، وإلى كافة أبناء الشعب الكويتي في وفاة الشيخ/ صباح الأحمد الجابر الصباح – أمير دولة الكويت، والذي رحل بعد حياة حافلة بالعطاء في خدمة وطنه وشعبه، وأمته العربية والإسلامية.

وعبر اليدومي عن خالص تعازي التجمع اليمني للإصلاح في هذا المصاب لكافة الأسرة الحاكمة، وحكومة الكويت وشعبها الشقيق، سائلاً الله تعالى أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وغفرانه، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله الصبر والسلوان، وأن يخلف على الكويت والأمة العربية والاسلامية بخير "إنه سميع مجيب".

وقال رئيـس الهيئـة العليـا للتجمع اليمني للإصلاح "إن رحيل الشيخ صباح وفي هذه المرحلة الحساسة يمثل خسارة كبيرة ليس للكويت فحسب، وإنما لكل العرب والمسلمين، حيث فقدت الأمة أحد حكماءها الذين تعول عليهم في التصدي للمشكلات وحل القضايا".

وأكد اليدومي في برقية العزاء أن اليمنين لن ينسوا المواقف الخالدة للفقيد الراحل ولمن سبقوه من أمراء الكويت طيب الله ثراهم، مشيدا بمواقف الحكومة والشعب الكويتي المساندة لليمن في شتى المراحل ومختلف المجالات.

وذكر أن تلك المواقف ستظل محفورة في وجدان اليمنيين، وأضاف "عهدنا أن الكويت وقيادتها ستسير على ذات الطريق الذي سار عليها فقيدها الكريم".

كما بارك رئيـس الهيئـة العليـا للتجمع اليمني للإصلاح لسمو الشيخ/ نواف الأحمد الجابر الصباح توليه منصب أمير الكويت، متمنيا لسموه التوفيق والسداد في مواصلة قيادة الشعب الكويتي الكريم، ومسيرة التقدم والازدهار، على خطى الأمير الراحل رحمه الله.

 

نص التعزية

 

سمو الشيخ/ نواف الأحمد الجابر الصباح

             أمير دولة الكويت                                  الأكرم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بحزن بالغ وأسى عميق بلغنا نبأ وفاة الشيخ/ صباح الأحمد الجابر الصباح – أمير دولة الكويت، والذي رحل بعد حياة حافلة بالعطاء في خدمة وطنه وشعبه، وأمته العربية والإسلامية.

إن رحيل الشيخ صباح وفي هذه المرحلة الحساسة يمثل خسارة كبيرة ليس للكويت فحسب، وإنما لكل العرب والمسلمين، حيث فقدت الأمة أحد حكماءها الذين تعول عليهم في التصدي للمشكلات وحل القضايا.

ونحن في اليمن لن ننسى المواقف الخالدة للفقيد الراحل ولمن سبقوه من أمراء الكويت طيب الله ثراهم، ومواقف الحكومة والشعب الكويتي المساندة لليمن في شتى المراحل ومختلف المجالات، وستظل محفورة في وجدان اليمنيين، وعهدنا أن الكويت وقيادتها ستسير على ذات الطريق الذي سار عليها فقيدها الكريم.

وفي هذا المصاب الأليم فإننا في التجمع اليمني للإصلاح نعزيكم في مصابكم، ونعزي كافة الأسرة الحاكمة، وحكومة الكويت وشعبها الشقيق، سائلين الله تعالى أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وغفرانه، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهمكم الصبر والسلوان، وأن يخلف على الكويت والامة العربية والاسلامية بخير إنه سميع مجيب.

كما نبارك لكم تولي منصب أمير الكويت، ونتمنى لسموكم التوفيق والسداد في مواصلة قيادة شعبكم الكريم، ومسيرة التقدم والازدهار، على خطى الأمير الراحل رحمه الله.

                                                                  محمد عبدالله اليدومي

                                                     رئيـس الهيئـة العليـا للتجمع اليمني للإصلاح

                                                   29/9/2020م

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى