محافظ حجة وأركان حرب العسكرية الخامسة يوقدان شعلة 26 سبتمبر

محافظ حجة وأركان حرب العسكرية الخامسة يوقدان شعلة 26 سبتمبر

أوقد محافظ محافظة حجة اللواء الركن عبدالكريم السنيني ومعه أركان حرب المنطقة العسكرية العميد عبده سليمان شعلة ثورة 26 سبتمبر عشية ذكراها الثامنة والخمسون.

ورفع محافظ حجة اللواء الركن عبدالكريم السنيني التهنئة إلى  القيادة السياسية والعسكرية بمناسبة احتفالات شعبنا اليمني  بالذكرى ال 58 لثورة السادس والعشرين من سبتمبر.

وأكد المحافظ السنيني أن احتفال اليمنيين اليوم بأعياد الثورة المجيدة يكتسب أهمية خاصة كونه يأتي في ظرف استثنائي تعيشه بلادنا بعد الانقلاب الحوثي المشئوم، ويتجسد هذا الاحتفال والزخم الشعبي في الرفض الواسع لحكم المليشيات الذي يعد امتداد للمشروع الإمامي البغيض الذي داسته طلائع الثوار وأعادت للأمة اليمنية اعتبارها ومجدها من خلال سفر من النضال والتضحيات الممتدة لنحو عقدين من الزمن.

وأضاف "أن هذا الاحتفاء الواسع الرسمي والشعبي إثبات على تمسك اليمني بأهداف ومبادئ الثورات اليمنية ومكتسباتها  المتمثلة في الجمهورية والوحدة والديمقراطية، فلقد أيقظ الانقلاب مارد الثورة من جديد وأثبت أن من ذاق طعم الحرية لا يمكن ان يقبل بعودة عهود الاستبداد والاستعمار بأي شكل من الأشكال".


وأكد المحافظ السنيني أن شعبنا يخوض حربه ضد المليشيات الحوثية مجبرا للدفاع عن كرامته فلقد فرضت هذه المليشيات الباغية والمتمردة على الاجماع الوطني حربها الظالمة لأنها تدرك حجم الرفض الشعبي لمشروعها الطائفي البغيض، ولأنها تدرك أيضا أن مشاريعها التفكيكية والتخريبية لن يكتب لها الاستمرار إلا في ظل الدماء والدمار الذي سيمكنها من فرض أجندتها بالقوة، ولذا اجتاحت المدن واستخدمت العنف المفرط وأعادت للأذهان تلك العهود البائدة المظلمة من حكم الكهنوت والاستعمار وهو الأمر الذي يحتم علينا جميعا التكاتف وتوحيد الجهود لدحر الانقلاب بكل صوره وأشكاله.

وأشاد المحافظ ببطولات وتضحيات أبطال الجيش الوطني والمقاومة المرابطين في مواقع الشرف والبطولة من أفراد الجيش الوطني الذين يسطرون ملاحم بطولية في الدفاع عن الشعب ومكتسباته في كافة الجبهات الممتدة بامتداد وطننا الحبيب، مهنئا لهم بهذه المناسبة الوطنية الغالية.

وعبر المحافظ عن تقديره وشكره للجهود الأخوية والدعم الصادق والكبير الذي يقدمه تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الذين بذلوا الغالي والنفيس في سبيل استعادة اليمن إلى حضنه العربي.

وأشاد بجهودهم الكبيرة التي أفضت الى إنجاز اتفاق الرياض وآلية تسريعه، وضرورة الإسراع في تنفيذ كافة بنوده وبالشكل الذي يسهم في توحيد الجهود نحو معركة اليمنيين الرئيسية ضد الكهنوت الحوثي.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى