الإرياني: جريمة مقتل الأغبري تكشف حالة الفوضى التي تشهدها مناطق سيطرة الحوثي

الإرياني: جريمة مقتل الأغبري تكشف حالة الفوضى التي تشهدها مناطق سيطرة الحوثي

قال وزير الإعلام معمر الإرياني إن الجريمة البشعة التي ارتكبت بحق الشاب عبدالله الأغبري، من ضرب وتعذيب وقتل على يد خمسة من الذئاب البشرية، بينهم أحد ضباط ما يسمى "الأمن الوقائي" التابع لمليشيا الحوثي، تكشف حالة الفوضى الأمنية ومستوى الإجرام الذي خلفته أعوام الانقلاب والممارسات الحوثية القمعية المستوردة من نظام إيران.

‏وأوضح وزير الإعلام في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، أن هذه الجريمة النكراء، التي هزت الرأي العام اليمني والعربي، ينبغي أن تقرع جرس الإنذار حول طبيعة الأوضاع التي يعيشها ملايين اليمنيين في مناطق سيطرة مليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

وأشار الإرياني إلى أن مناطق سيطرة المليشيا الحوثية تحولت إلى معتقل كبير ووكر للجريمة والإرهاب المنظم الذي تمارسه قيادات وعناصر المليشيا وأجهزتها القمعية بحق المواطنين.

وأضاف "الأجهزة القمعية التي أخرجت هذه الوحوش البشرية، وترتكب جرائم مماثلة كل يوم، وأيديها موغلة بدماء اليمنيين، لا يعول عليها تحقيق العدالة أو الانتصار لدم الضحية".

وأكد الإرياني أن إنصاف الضحية عبدالله الأغبري وكل ضحايا الإرهاب الحوثي، لن يكون إلا عبر استعادة الدولة وإعادة الاعتبار للنظام والقانون.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى