قوات الجيش تسيطر على مواقع استراتيجية وتطارد المليشيا في صحراء النضود بعد تحريرها شرقي الجوف

قوات الجيش تسيطر على مواقع استراتيجية وتطارد المليشيا في صحراء النضود بعد تحريرها شرقي الجوف

تمكنت قوات الجيش الوطني، مسنودة بالمقاومة ورجال القبائل، اليوم الأربعاء من تحرير منطقة شهلا وصحراء النضود شرقي محافظة الجوف، عقب مواجهات عنيفة تكبدت فيها المليشيا الانقلابية خسائر بشرية ومادية كبيرة.

وأكد مساعد قائد المنطقة العسكرية السادسة قائد اللواء 101 العميد محمد بن راسية أن قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية والقبائل وصلت إلى منطقة “شهلا” بعد تحريرها منطقة النضود ذات الأهمية الاستراتيجية.

وقال العميد بن راسية إن قوات الجيش الوطني ورجال القبائل شنت صباح اليوم الأربعاء هجوماً واسعاً في صحراء النضود بمحافظة الجوف لاحقت فيها عناصر المليشيا الانقلابية وأوقعت العشرات منهم بين جريح وأسير، ومازالت أعداد منها تحت الحصار ونيران أبطال الجيش.

وأوضح قائد اللواء 101 أن أبطال الجيش تمكنوا من استعادة آليات ومعدات ثقيلة منها أطقم قتالية وعيارات متوسطة وخفيفة ومعدات أخرى تستخدم في شق الطرقات، إضافة إلى احراق عدة آليات عسكرية أخرى تابعة للمليشيا الانقلابية المدعومة من إيران.

 صور  الأسرى  والأسلحة والمعدات التي استعادتها قوات الجيش







لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى