المنتخب البلجيكي يخضع بأكمله للفحص بعد إصابة أحد لاعبيه بكورونا

المنتخب البلجيكي يخضع بأكمله للفحص بعد إصابة أحد لاعبيه بكورونا

سيضطر المنتخب البلجيكي لكرة القدم بأكمله، بما في ذلك الجهاز الفني، الى الخضوع لفحص فيروس كورونا المستجد، اليوم الثلاثاء، بعد إصابة مدافعه براندون ميخيلي، بحسب ما أعلن الاتحاد المحلي للعبة.

وكشف متحدث باسم الاتحاد لوكالة الصحافة الفرنسية، أن هذا الفحص العام، وهو الثالث منذ الأول من سبتمبر(أيلول)، لن يحول دون إقامة مباراة بلجيكا ضد إيسلندا اليوم في بروكسل ضمن دوري الأمم الأوروبية.

وقال الاتحاد البلجيكي في بيان إنه "بعد الاختبار الإيجابي بـكوفيد-19 للاعب نادي بروغ براندون ميخيلي، سيخضع جميع الشياطين الحمر (لقب المنتخب البلجيكي) والطواقم لاختبار جديد اليوم"، مضيفا "بهذه الطريقة، سيتم احترام بروتوكولات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) والاتحاد البلجيكي لكرة القدم".

وجاءت نتيجة فحص ابن الـ27 عاما إيجابية يوم الأحد الماضي غداة المباراة التي فازت بها بلجيكا على الدنمارك 2-صفر في مستهل مشوارها بالنسخة الثانية من دوري الأمم الأوروبية.

وبقي ميخيلي الذي خاض حتى الآن مباراة دولية واحدة تعود الى عام 2019، على مقاعد البدلاء في تلك المباراة.

وأجريت الاختبارات الأحد على كافة أعضاء المنتخب البلجيكي الذي يتصدر حاليا تصنيف الاتحاد الدولي "فيفا"، وذلك للمرة الثانية منذ التجمع الذي بدأ في الأول من سبتمبر، بحسب ما أفاد المتحدث باسم اتحاد اللعبة ستيفان فان لوك.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى