أبين.. إحياء الذكرى الأولى لشهداء القصف الجوي الإماراتي

أبين.. إحياء الذكرى الأولى لشهداء القصف الجوي الإماراتي

نظمت قيادة اللواء 115 مشاة في مديرية لودر شمال شرق محافظة أبين، حفلا تأبينيا بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لشهداء اللواء والمقاومة الشعبية الذين استشهدوا جراء القصف الجوي الإماراتي على قوات الجيش الوطني في منطقة العلم شرق العاصمة المؤقتة عدن.

وفي الحفل قال قائد القوات المشتركة في محور أبين قائد اللواء الأول حماية رئاسية العميد الركن سند الرهوة،   قال "إن هذه الذكرى تأتي والجيش الوطني يحقق انتصارات ومكاسب على الأرض بفضل دماء الشهداء وفي مقدمتهم شهداء اللواء مائة وخمسة عشر والمقاومة الشعبية".

وأكد أن الذكرى السنوية الأولى لشهداء القصف الجوي الإماراتي محط أهتمام كل الفعاليات السياسية والقيادات العسكرية كونها تمثل الوفاء والاجلال لتلك الكوكبة من شهداء الواجب والدفاع عن الوطن وسيادته وأمنه واستقراره وشرعيته الدستورية.

وألقي في الحفل كلمات لقيادات عسكرية ومدنية أكدوا فيها السير على خطى الشهداء والجرحى من أجل استعادة مؤسسات الدولة وبسط نفوذها على كامل التراب اليمني.

وأكّد المشاركون في الحفل، أن الجيش الوطني سيواصل أداء واجبه الوطني في حفظ وصون الثوابت الوطنية وفي مقدمتها الجمهورية والوحدة، تحت قيادة الرئيس عبدربه منصور هادي، القائد الأعلى للقوات المسلحة.

يشار إلى أنه وفي الـ 29 من أغسطس من العام الماضي، استهدف الطيران الإماراتي، قوات الجيش الوطني في ضواحي العاصمة المؤقتة عدن ومدينة زنجبار، ما أدى إلى استشهاد وجرح أكثر من 300 شخص، وذلك حسب احصائية وزارة الدفاع.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى