وفاة جندي تحت التعذيب في سجون مليشيا الحوثي بمحافظة ذمار

وفاة جندي تحت التعذيب في سجون مليشيا الحوثي بمحافظة ذمار صورة تعبيرية

توفي جندي كان يعمل ضمن قوات الجيش الوطني في محافظة مأرب، توفي في أحد سجون المليشيات الحوثية بمحافظة ذمار تحت التعذيب.

وذكرت مصادر مقربة من أسرة الجندي أحمد محمد حسين علي السهاقي أن قيادات من المليشيا الحوثي الانقلابية في مديرية ضوران بمحافظة ذمار تواصلت مع الجندي "السهاقي" والذي كان يتواجد في أحد الوية الجيش الوطني في محافظة مأرب واقنعته بالعودة الى قريته مقابل حصوله على ما يسمى العفو العام.

وبينت المصادر أن قيادة المليشيات الحوثية نجحت في استدراجه بعد أن منحته الأمان واعطته العهود والمواثيق والضمانات بعدم اعتقاله أو تعرضه لأي أذى.

وأكدت المصادر أن الجندي استجاب لهم وقرر ترك معسكره في مارب وعاد إلى قريته في ضوران.

وذكرت المصادر أن الجندي "السهاقي" وبعد وصوله إلى قريته بأيام داهمت أطقم حوثية منزله واعتقلته من بين أهله ونقلته الى أحد سجونها السرية في مدينة ذمار.

وأشارت المصادر إلى أن المليشيا عذبت الجندي بطرق وحشية حتى لفظ أنفاسه الأخيرة بعد أن قضى 8 أيام في السجن تحت التحقيق والتعذيب.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى