ذمار : هدوء حذر يسود جبهة حيفان بعتمه والمقاومة تستعيد سوق الثلوث

ذمار : هدوء حذر يسود جبهة حيفان بعتمه والمقاومة تستعيد سوق الثلوث

أكدت مصادر محلية في مديرية عتمة بمحافظة ذمار ، أن حالة من الهدوء الحذر يسود اليوم جبهة حيفان بعد ليلة من  الاشتباكات العنيفة بين عناصر المليشيات الحوثية ورجال المقاومة في المديرية.


فيما تمكن رجال المقاومة الشعبية ،اليوم ،من استعادة سوق الثلوث - مركز مديرية عتمة -  بعد ساعات فقط من سقوطه بأيدي المليشيات.

وقالت المصادر المحلية ان هدوء حذر يسود جبهة حلفان ابرز الجبهات المشتعلة بين عناصر المليشيات الحوثية ورجال المقاومة الشعبية في مديرية عتمة شمال محافظة ذمار.

مبينة أن حالة من الهدوء الحذر الذي تسود جبهة حيفان جاءت بعد معارك عنيفة دارت حول جبال حيفان منذ منتصف ليلة أمس الجمعة و استمرت حتى الساعات الاخيرة من فجر اليوم السبت .

وأوضحت المصادر ان رجال المقاومة تمكنوا أمس من وضع كمائن استهدفت امدادات وتعزيزات المليشيات الحوثية ، ليسفر عنها سقوط  اكثر من ثلاثين شخصا من عناصر المليشيات مابين   قتيل وجريح واسر 12 آخرين واغتنام طقم عسكري  من عناصر المليشيات.

متسببة بعرقلة تلك الإمدادات الحوثية القادمة من مدينة ذمار والذي لا يزال بعضها في مدينة الشرق والاخرى في خط وصاب العالي عتمه ولم تتمكن من التحرك لتعرضها لكمائن قبل ان تصل الى حلفان

وفي جبهة سوق الثلوث أكدت المصادر أن كتبية من رجال المقاومة نفذوا ظهر اليوم إلتفاف على عناصر المليشيات الحوثية بعد ساعات من سيطرتها على السوق جنوب مديرية عتمة.

 موقعين عدد من القتلى والجرحى وفرار عدد من عناصر المليشيات بعد إلتفاف رجال المقاومة عليهم.

وبحسب المصادر فقد  نصب رجال  المقاومة عدة مدفعيات ثقيلة من خلف وأمام مواقع المليشيات حلفان  وجبل عتمة  والقطع  ومركز المديرية وتستهدف المليشيات في تلك المواقع

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى