بادي:الحوثيون منعوا خبراء شركة سنغافورية من تقييم سفينة صافر والوضع خطير

بادي:الحوثيون منعوا خبراء شركة سنغافورية من تقييم سفينة صافر والوضع خطير

كشف ناطق الحكومة اليمنية، راجح بادي، أن مليشيات الحوثي منعت مهندسين من شركة سنغافورية تعاقدت معها الأمم المتحدة من الدخول لتقييم خزان النفط العائم «صافر».

وتطالب ميلشيات الحوثي بتغيير الشركات وجلب مهندسين من جنسيات أخرى، ضمن مواصلة الحوثيين التعنت وخلق عوائق أمام بدء الصيانة، وهو الأمر الذي يفاقم القضية ويهدد بكارثة وشيكة في المنطقة.

وقال المتحدث باسم الحكومة راجح بادي إن الحوثيين رفضوا في اللحظات الأخيرة منح مهندسي شركة سنغافورية تعاقدت معها الأمم المتحدة لإصلاح السفينة «صافر» تأشيرات دخول".

وأضاف في تصريح نقلتها "الشرق الأوسط" أن "مراوغات الحوثيين مستمرة، ولا جدية لديهم لإغلاق هذا الموضوع أو إنقاذ ما يمكن إنقاذه في الكارثة المتوقعة جراء تسرب النفط الخام من السفينة".

 وتابع: "حتى هذه اللحظة؛ هناك تراجع وأكاذيب وحجج جديدة من الحوثيين، ولا يريدون مهندسي الشركة السنغافورية الذين تم الاتفاق على أن يذهبوا لتقييم الأضرار، ورفضوا في آخر لحظة إعطاءهم تأشيرات الدخول ويتحججون بأنهم يريدون جنسيات أخرى".

وحذر المتحدث باسم الحكومة اليمنية من أن "الوضع خطير وكارثي في ظل استمرار مسلسل الأكاذيب والمغالطات".

وقال: "على العالم أن يصحو، ما حصل في مرفأ بيروت قد يحصل أشد منه في سواحل رأس عيسى، وعلى المبعوث الأممي الذي يستعد لجولة جديدة وأن يتحدث بوضوح وصراحة من الطرف الذي يعرقل صيانة السفينة".

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى