قائد محور تعز: التجاوزات الفردية المنفلتة لا تمثل الجيش وسيتم محاسبة مرتكبيها

قائد محور تعز: التجاوزات الفردية المنفلتة لا تمثل الجيش وسيتم محاسبة مرتكبيها

أكدت قيادة محور تعز اليوم الأحد، توقيف محمد الرامسي، وذلك في سجن الشرطة العسكرية، وإتخاذ الاجراءات اللازمة بحقه.

وجددت قيادة محور تعز التأكيد على ملاحقة وضبط كل من تسول له نفسه العبث بالممتلكات العامة والخاصة، لافتة إلى أن الجيش الوطني لن يسمح بأي محاولات تنال من أمن واستقرار المحافظة.

وقال قائد محور تعز، اللواء الركن خالد فاضل، إن التجاوزات المتكررة لبعض العناصر المنفلتة، بحق الممتلكات العامة والخاصة هي تصرفات فردية، لا تمثل الجيش الوطني، الذي سطر خلال السنوات الماضية ملاحم من البطولات والفداء، وقدم الغالي والنفيس، من أجل الحفاظ على المكتسبات الوطنية، في مواجهة صلف وعدوان مليشيا الحوثي الانقلابية،

وأشار إلى أن أفراد الجيش الوطني لا يزالون يرابطون في جبهات القتال وفي خطوط النار، لمواجهة كافة محاولات المليشيات التي تسعى لإحداث اختراق في صفوف الجيش الوطني، وذلك حسب ما نشره "المركز الإعلامي لمحور تعز".

وتعهد اللواء فاضل، بضبط وملاحقة كافة مرتكبي التجاوزات والتي تتنافى مع عقيدة الجيش الوطني، ومهام أفراده في الحفاظ على السكينة العامة وصون الممتلكات العامة والخاصة، منوها بأنه سيتم تفعيل مبدأ العقاب والردع، وملاحقة المخالفين عبر الشرطة العسكرية والنيابة العسكرية.

وشدد قائد المحور على ضرورة اليقظة والتكاتف والتلاحم لردع كل من يحاول الاساءة لتعز وتضحيات جيشها، وهدم كل المشاريع والمخططات العدائية والتصرفات السلبية، التي تحاول نشر الفوضى وإقلاق السكينة العامة.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى