اللجنة الوطنية للتحقيق: الفئات الفقيرة أكثر عرضة للاستغلال ويجب حمايتهم

اللجنة الوطنية للتحقيق: الفئات الفقيرة أكثر عرضة للاستغلال ويجب حمايتهم

نظمت اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان بالتعاون مع الإتحاد الوطني لتنمية الفئات الأشد فقراً، اليوم الأحد، في العاصمة المؤقتة عدن، ورشة عمل حول حماية حقوق الفئات الأشد فقراً في ظل النزاعات المسلحة.

وأكد رئيس اللجنة القاضي أحمد المفلحي ،على أهمية حماية الفئات الضعيفة والأشد فقراً في ظل النزاعات المسلحة واستغلال بعض الأطراف الحالة المعيشية للشباب والزج بهم في المعارك دون مراعاة لأوضاع أسرهم الفقيرة.

من جانبه أشار أمين عام الإتحاد، صلاح دبوان، إلى الانتهاكات التي يتعرض لها فئة "المهمشين"، في ظل الحرب التي تشهدها البلد، وكيفية حماية حقوقهم أسوة بغيرهم من المواطنين.

ويشارك في الورشة التي تأتي ضمن اهتمام اللجنة الوطنية للتحقيق بجميع الفئات المجتمعية التي تعرضت للانتهاكات المختلفة خلال الفترة من 2011 وحتى اليوم،16 مشاركا ومشاركة من مختلف محافظات الجمهورية يمثلون عدداً من الجهات ومنظمات المجتمع المدني من الفئات الأشد فقرا.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى