عضو لجنة إعادة الانتشار بالحديدة: اتفاق السويد أصبح مجرد حبر على ورق

عضو لجنة إعادة الانتشار بالحديدة: اتفاق السويد أصبح مجرد حبر على ورق

قال مدير عام شرطة محافظة الحديدة عضو لجنة إعادة الانتشار بالحديدة العميد نجيب ورق، قال "إن المليشيات الحوثية انقلبت على اتفاق السويد منذ البداية وأن هذا الاتفاق أصبح مجرد حبر على الورق ودرع لحماية هذه الميليشيات".

وأضاف العميد ورق في تصريح لموقع وزارة الداخلية " أن المليشيات الحوثية تؤكد يوماً بعد آخر بأنها بعيدة عن أي التزامات أو تعهدات وأنها العدو الأول لأي سلام في اليمن".

وأشار إلى أن مماطلات المليشيات في تنفيذ اتفاق السويد الذي وقع منذ ما يقارب السنة وتسعة أشهر وقيامها بالتنصل والتهرب من التزاماتها يبرهن حقيقة أن الحوثيين لا يمكن الوثوق بهم أو إبرام المعاهدات والاتفاقات معهم.

وأوضح العميد نجيب ورق, بأن لجنة إعادة الانتشار لا يمكنها العودة إلى العمل في الحديدة ومستمرة في تعليق عملها في ظل التراخي من قبل البعثة الأممية وعدم التحقيق في جريمة استهداف ضابط الارتباط الشهيد محمد الصليحي بالإضافة الى صمتها عن الانتهاكات اليومية التي ترتكبها ميليشيات الحوثي بحق المدنيين ضاربة عرض الحائط بكل الشرائع والقوانين الدولية والانسانية.

واستنكر الصمت الأممي إزاء انتهاكات الحوثيين ضد المدنيين العزل والخروقات المستمرة لاتفاق السويد وعدم الالتزام بتنفيذ أي بند من بنوده.

وطالب العميد ورق، الأمم المتحدة والحكومة الشرعية والتحالف بموقف حازم ضد هذه المليشيات لأن الواقع على الأرض يؤكد أن المليشيات الحوثية انقلبت على اتفاق ستوكهولم وتواصل التصعيد العسكري يوميا والتحشيد وحفر الخنادق والقصف المدنيين.

ويومياً تشن مليشيا الحوثي هجمات مكثفة على عدد من الأحياء السكنية جنوب الحديدة، ما تسبب بمقتل وجرح العشرات من المدنيين.

 

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى