29 دولة أوروبية وعربية تطالب الحوثيين بالإفراج عن الصحفيين وإلغاء الأحكام بحقهم فوراً

29 دولة أوروبية وعربية تطالب الحوثيين بالإفراج عن الصحفيين وإلغاء الأحكام بحقهم فوراً

عبرت المجموعة التنفيذية في تحالف حرية الإعلام عن قلقها المتزايد بخصوص الهجمات على حرية الإعلام في اليمن حيث يشكل الاحتجاز المستمر لصحفيين يمنيين دليلاً مقلقاً على الانتهاكات الجسيمة لحرية التعبير.

وتحالف حرية الإعلام هو عبارة عن شراكة 29 دولة من بينها السودان ولبنان من الدول العربية وعدد من الدول الأوربية بما فيها بريطانيا الولايات المتحدة وكندا.

ودانت الدول على وجه الخصوص، حكم الحوثيين على أربعة صحفيين بالقتل بسبب أداء عملهم الصحفي، الأمر الذي يشكل قلقا كبيراً واستخفافاً صارخا بحقوق الإنسان.

وقالت إن انتهاكات حرية الإعلام هو اعتداءات على حقوق الإنسان، كما يعد حماية الصحفيين والعاملين في وسائل الإعلام الأخرى أمرا أساسياً لنجاح أي جهود لتحقيق السلام في اليمن.

ودعت الدول جميع الأطراف لضمان سلامة الصحفيين واحترام حقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي، وتمكينهم من القيام بمهامهم الصحفية دون خوف من الاحتجاز أو الانتقام أو القيود التي تتعارض مع الحق في حرية التعبير.

وطالبت الحوثيين بإلغاء الحكم بحق الصحفيين فوراً وهم "عبد الخالق أحمد عمران وأكرم صالح الوليدي والحارث صالح حامد وتوفيق محمد المنصوري" وإطلاق سراحهم.

 كما دعت إلى الإفراج الفوري عن جميع الصحفيين اليمنيين المعتقلين والتوقف عن أي نوايا لمعاقبتهم أو إيذائهم، وإيضاح أسباب اختفاء الصحفيين المفقودين.

وتواصل مليشيا الحوثي الانقلابية اختطاف الصحفيين منذ العام 2015 في صنعاء، وتعرضوا لمختلف أنواع التعذيب النفسي والجسدي.

وحثّ فريق الخبراء الأممي بشأن اليمن اليوم الجمعة جميع أطراف الحرب الدائر في اليمن على اتخاذ المزيد من التدابير لمحاربة تفشي وباء الكوفيد-19، ولاسيّما للعمل على إطلاق سراح المزيد من الأشخاص المحرومين من حرّياتهم، وفي مقدمتهم الصحفيين.

 

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى