علماء يمنيون: قرار السعودية بتقليل أعداد الحجاج حرص على إقامة الشعيرة وحفاظ على النفس البشرية

علماء يمنيون: قرار السعودية بتقليل أعداد الحجاج حرص على إقامة الشعيرة وحفاظ على النفس البشرية

وصف علماء ودعاة اليمن قرار المملكة المتعلق بإقامة حج هذا العام 1441هـ بأعداد محدودة للراغبين في أداء مناسك الحج لمختلف الجنسيات من الموجودين داخل المملكة بأنه قرار حكيم، ويتوافق مع مقاصد الشرع في الحفاظ على الأنفس، ويعكس حرص المملكة العربية السعودية على إقامة الفريضة وفي نفس الوقت الحفاظ على الحجيج من الوباء.

وقال مستشار رئيس الجمهورية اليمنية الشيخ محمد بن موسى العامري، "إن قرار المملكة العربية السعودية المتعلق بنسبة الحجيج هذا العام 1441هـ قد جمع بين إقامة الشعيرة وهو تحقيق المصلحة، وتقليل عدد الحجاج بسبب الوباء وهو درء المفسدة".

وأوضح العامري أن الحج يتعذر قيامه هذا العام بسبب وباء كورونا؛ فلذلك قررت المملكة تخفيض نسبة الحجيج واصفاً القرار بأنه قرار حكيمٌ وفي محله.

وثمن وزير الأوقاف والإرشاد الدكتور أحمد عطية في بيان أصدره عشية إصدار القرار السعودي بخصوص حج هذا العام ١٤٤١هـ، مؤكداً مباركة الوزارة لهذه الخطوة، واصفاً القرار بأنه يعكس الحرص الكبير الذي توليه السعودية لسلامة الحجاج من خطر كورونا الذي حصد ما يقارب نصف مليون إنسان.

وأشار الوزير في بيانه إلى أن المملكة عبر تاريخها من أيام الملك عبدالعزيز حتى اليوم وهي تقدّم خدمة جليلة يقل نظيرها في التاريخ المعاصر لحجاج بيت الله الحرام، من كل أصقاع الأرض، يأتون من ١٨٠ دولة لا يفرقون بين جنس ولا لون ولا توجّه ولا مذهب ولا أي نوع من أنواع التمييز.

من جانبه نوه نائب رئيس هيئة علماء اليمن الشيخ أحمد بن حسن المعلم، إلى جهود السعودية العظيمة لخدمة بيت الله الحرام، موضحاً أن تقليل عدد الحجاج لهذا العام كان من أهم القرارات لمواجهة مفسدة إصابة الحجيج بوباء كورونا، وتوفير وسائل الحماية لهم، مثمناً جهود المملكة وحرصها المشهود، وبذلها الجهود الكبيرة في سبيل خدمة الحرمين وروادهما.

وأوضح عضو البرلمان اليمني الشيخ عباس النهاري أن قرار وزارة الحج في المملكة العربية السعودية هذا العام في ظل هذه الجائحة العالمية (كورونا) بإقامة شعيرة الحج من حجاج الداخل من جميع الجنسيات وبأعداد محدودة قرار حكيم وصائب.

ووصف مفتي محافظة عدن الشيخ علي بارويس، قرار المملكة العربية السعودية بأنه صائب وحكيم، ومتوافق مع مقاصد الشريعة.

وعبر الناطق باسم هيئة علماء اليمن وعضو البرلمان الشيخ محمد الحزمي عن ثقته في حرص حكومة المملكة العربية السعودية على سلامة الحجاج مع الحرص على إقامة فرضة الحج بنفس الوقت.

وبين عضو جمعية علماء اليمن الشيخ محمد بن راجح أن المملكة العربية السعودية قللت عدد الحجاج لهذا العام من أجل مصلحة الحجيج ومراعاة الأحوال الصحية، موضحاً أن هذا القرار يؤكد حرص المملكة على ألا ينتشر الوباء، وفي نفس الوقت يستمر منسك الحج.

وأشار عضو برنامج التواصل مع علماء اليمن الشيخ د.عبدالله بن غالب الحميري إلى حرص المملكة العربية السعودية على سلامة مواطنيها والمقيمين فيها، مؤكداً على تجسيد الحرص بصورة أكثر وضوحاً في تعامل المملكة مع أزمة كورونا، ونجاحها الكبير الذي شهد به القاصي والداني".

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى