مقتل عشرين عنصراً من المليشيات في ساحل البحر الأحمر والتحالف يقترب من الحديدة

مقتل عشرين عنصراً من المليشيات في ساحل البحر الأحمر والتحالف يقترب من الحديدة

قتل عشرون مسلحا من المليشيا الإنقلابية وجنديا في الجيش الوطني ليل الاثنين في اشتباكات جديدة غرب اليمن حيث تحاول قوات الشرعية التقدم شمالا باتجاه مرفأ الحديدة، كما قالت مصادر عسكرية وطبية الاثنين.

وبحسب وكالة " أ ف ب" الفرنسية فقد تجددت الاشتباكات في ميدي والمخا في شمال وجنوب ميناء الحديدة الرئيسي تباعا، بعد يوم من سيطرة الجيش الوطني على المنطقة.

وأضافت الوكالة الفرنسية نقلاً عن مصدر عسكري موال للرئيس هادي طلب عدم كشف هويته ان "حصيلة القتلى هذا الصباح وصلت الى 14 متمردا حوثيا وستة جنود".

وأكد مستشفى في الحديدة مقتل ثمانية اشخاص على الاقل.

ودخلت قوات الشرعية والمدعومة من تحالف عربي تقوده السعودية بلدة المخا التاريخية الشهر الماضي، في اطار تصعيد ميداني لإخراج الحوثيين من المنطقة.

وأحكمت القوات سيطرتها على ميناء المخا سابقا في شباط/فبراير، وهي الآن تسعى للسيطرة على الميناء الرئيسي في الحديدة الذي لا يزال يخضع للمتمردين الحوثيين.

وقبل الهجوم العسكري الذي شنته القوات الحكومية، كان الحوثيون يسيطرون على معظم مناطق ساحل البحر الاحمر في اليمن الذي يمتد نحو 450 كلم.

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

جميع الحقوق محفوظة للصحوة نت © 2016 م

الى الأعلى