وفاة طبيب في إب وإصابة آخرين بفيروس كورونا

وفاة طبيب في إب وإصابة آخرين بفيروس كورونا

توفي الدكتور محمد حسن الدعيس، إستشاري طب الأطفال، في محافظة إب جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد، بعد أيام من وفاة طبيبين وإصابة آخرين بالفايروس.

ونعت نقابة الأطباء والصيادلة وفاة الدكتور الدعيس، واعتبرت رحيله خسارة للوطن، حيث فقد الوسط الطبي أحد رموزه الاوفياء والذي كرس كل حياته في خدمة الوطن ومساعدة المرضى.

وتأتي وفاة الطبيب العيس بعد أيام من وفاة طبيبين بمحافظة إب "يسري مجلي ـ زياد الفاطمي" وإصابة عدد من الأطباء في المحافظة والذين لا يزال بعضهم يتلقى العلاج وآخرين تماثلوا للشفاء.

ويواصل القطاع الطبي نزيفه الحاد، جراء انتشار وتفشي فيروس كورونا بعدد من مديريات محافظة إب، حيث انعكس سلبيا على الكوادر الطبية والتي تعد الجيش الأهم في مواجهة جائحة وباء كورونا.

وفي مستشفى الثورة العام بمدينة إب، أصيب إثنان من الكوادر الطبية، بفيروس كورونا، في ظل غياب أدوات السلامة والوقاية.

وشكى أطباء في مستشفى الثورة العام عدم وجود أدوات الوقاية والسلامة من فيروس كورونا، وتسليم أدوات الوقاية التي قدمت من المنظمات لشخصيات حوثية تتواجد في المستشفى ولا علاقة لهم بمعالجة المرضى والتعامل معهم.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى